Sunday , 19 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

مساعد البشير : قيادات دارفورية مسلحة ترغب فى المشاركة بالحوار الوطني

الخرطوم 16 أغسطس 2014- كشف مساعد الرئيس السوداني ابراهيم غندور عن اتصالات مكثفة جرت بين الحكومة وحركات دارفورية مسلحة – لم يسمها- ابدت رغبتها بالمشاركة في الحوار الوطني الذى اطلقته الحكومة السودانية في يناير الماضي . واشار الى ان تلك الاتصالات شاركت فيها الحكومة واحزاب معارضة بجانب رئيس البعثة المشتركة للامم المتحدة والاتحاد الافريقى فى دارفور محمد بن شمباس عبر الوسيط ثامبو مبيكي بغية اقناعهم المشاركة في الحوار.

غندور وأمبيكي في أديس أبابا ـ صورة إرشيفية
غندور وأمبيكي في أديس أبابا ـ صورة إرشيفية
وقال غندور في مؤتمر صحفي السبت ان مسؤولين بالحركات ابلغوه رسائل ايجابية ، وتوقع وصول بعضهم خلال ايام للمشاركة في الحوار الوطني .

ونفى مساعد البشير وجود ترتيبات لعقد اجتماع مع قيادات دارفورية فى المانيا لكنه اكد اعتزامه التوجه الى هناك الثلاثاء المقبل بدعوة من الحكومة الالمانية للقاء بعض الاحزاب والجالية السودانية.

منوها الى ان اللقاءات مع الحركات المسلحة تتم في عواصم معروفة باحتضانها مشاورات على تلك الشاكلة ، واردف “نحن نلتقيهم على الدوام في منابر الحوار بالدوحة واديس ابابا وابوجا “ووصف الحديث الذي رشح في وسائل الاعلام حول اجتماع مرتقب بقيادات مسلحة فى المانيا بانه مجرد تكهنات .

وسخر غندور من تحالف الجبهة الوطنية العريضة الذي يتزعمه محمود علي حسنين والذى كان اعلن عن مؤتمر عام في العاصمة المصرية القاهرة وقال غندور ” يمكن لكل مجموعة تجتمع وتدعي ان لها وزناً في الشارع السوداني وتقول انها ترفض الحوار “واضاف “لن نرهن الحوار بتوقيعات تاتي من الخارج ”

وقطع مساعد الرئيس بعدم وجود صلة بين اعلان باريس والحوار الوطني وقال “اعلان باريس بالنسبة لنا هو اعلان باريس والحوار الوطني هو الحوار الوطني ”

وقلل غندور من خروج حزب الامة من الحوار الوطني وقال نحن لانتعامل مع الحوار بطريقة الفريق الذي طرد منه لاعب ”

Leave a Reply

Your email address will not be published.