Tuesday , 4 October - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

نافع: لن نفكك مسامير النظام للحوار مع العلمانيين

كبوشية 23 يوليو 2014ـ أوصد القيادي في حزب المؤتمر الوطني الحاكم في السودان نافع علي نافع الباب أمام تشكيل حكومة قومية، وقال “واهم من يعتقد أننا بعد 25 عاماً من الحكم سنعمل على تفكيك مسامير النظام ونضعها في طاولة بقاعة الصداقة للحوار مع العلمانيين وأخوان الشيطان”.

مساعد الرئيس السوداني نافع علي نافع
مساعد الرئيس السوداني نافع علي نافع
وأطاح تشكيل وزاري واسع أجري في ديسمبر الماضي بنافع الذي كان يشغل منصبي مساعد رئيس الجمهورية ونائب رئيس المؤتمر الوطني، بجانب الاطاحة بنائبي الرئيس علي عثمان محمد طه والحاج آدم يوسف.

وأكد نافع الذي كان يخاطب حشدا في بلدة كبوشية بولاية نهر النيل وجود تقارب كبير مع حزب المؤتمر الشعبي بقيادة حسن عبد الله الترابي للاتفاق حول مجمل القضايا التي تهم البلاد.

وأطلق الرئيس عمر البشير مبادرة للحوار في يناير الماضي، قبل بها المؤتمر الشعبي ـ ألد أعداء الحزب الحاكم ـ بجانب حركة “الإصلاح الآن” المنشقة عن المؤتمر الوطني بقيادة غازي صلاح الدين.

وأوصد نافع، طبقا لصحيفة “الجريدة” الصادرة في الخرطوم، الباب أمام تشكيل حكومة قومية عطفاً على الحوار المزمع قيامه مع الأحزاب السياسية.

وأعلنت آلية الحوار الوطني، الأربعاء، التوصل إلى خارطة طريق لكن تعثر التفاهم على مطالب للمعارضة تشمل الحكومة الإنتقالية ومراجعة قانون الانتخابات الذي أجريت عليه تعديلات أخيرا.

وأشار نافع إلى وجود ضبابية حيال موقف حزب الأمة من الحوار الوطني، قاطعاً بتمايز صفوف المعارضة ما بين تيارات تدعم الإسلام والإسلام السياسي والعلمانيين وأخوان الشيطان، حسب قوله.

وما زال حزب الأمة القومي برئاسة الصادق المهدي يصر على تعليق مشاركته في آلية الحوار الوطني ويطالب بحزمة شروط للعودة إليها، كما تقاطع أحزاب اليسار مبادرة الحوار ابتداءا.

ووصف نافع المعروف بسخريته من المعارضة والتباهي بحزبه، المؤتمر الوطني الحاكم بأنه الحزب الأقوى في العالم من حيث التنظيم والقواعد، مطالباً قواعد الحزب بعدم الالتفات لضعفاء النفوس داخل الحزب ـ حسب تعبيره.

Leave a Reply

Your email address will not be published.