Thursday , 25 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

قيادات معارضة إلى النهود لمناصرة زعيم “المؤتمر السوداني” المعتقل

الخرطوم 3 يوليو 2014 ـ قال حزب المؤتمر السوداني المعارض إن السلطات رحلت، الخميس، عددا من قيادات الحزب الموقوفة فى سجن النهود بولاية غرب كردفان إلى سجن الفولة، فيما تصل قيادات من قوى المعارضة النهود لتنظيم ندوة جماهيرية مساء الجمعة، مناصرة لزعيم الحزب إبراهيم الشيخ المحتجز هناك.

إبراهيم الشيخ - رئيس حزب المؤتمر السوداني المعارض
إبراهيم الشيخ – رئيس حزب المؤتمر السوداني المعارض
واعتقل زعيم حزب المؤتمر السوداني إبراهيم الشيخ في الثامن من يونيو الماضي في أعقاب ندوة جماهيرية في مدينة النهود انتقد خلالها قوات الدعم السريع التابعة لجهاز الأمن والمخابرات.

وشنت قوات جهاز الأمن عقب ذلك حملة اعتقالات واسعة طالت كوادر الحزب في الخرطوم والنهود، التي تعتبر أهم معاقل الحزب.

وأفاد متحدث باسم حزب المؤتمر السوداني أنه قد تم صبيحة الخميس ترحيل رئيس الحزب في فرعية النهود علي مهدي السنوسي والأمين العام السابق للفرعية عبد الحليم ديفد، إلى سجن الفولة.

وقال المتحدث إن السلطات أقدمت أيضا في وقت سابق من يوم الأربعاء على نقل معتقلين آخرين هما الأمين العام للحزب بفرعية سودري عبد الماجد محمد حكمدار والعضو عبد الباقي عبد الله من سجن الأبيض إلى سجن بارا بشمال كردفان.

وأشار إلى ترحيل 7 آخرين من أعضاء الحزب بينهم ستة من الطلاب اعتقلوا قبل أسبوعين في مدينة النهود إلى سجن الأبيض بعيد اكمالهم عشرة أيام من الإضراب عن الطعام، بينهم الصحفي حسن اسحاق.

يذكر أن جميع معتقلي المؤتمر السوداني جري اعتقالهم تحت ذريعة قانون الطوارئ، عدا رئيس الحزب إبراهيم الشيخ الذي تم تقديمه لمحاكمة قبل أن تقوم النيابة بسحب الملف من المحكمة.

إلى ذلك يغادر يوم الجمعة وفد من قيادات قوى المعارضة ولجنة مناصرة إبراهيم الشيخ إلى مدينة النهود للمشاركة في ندوة يقيمها الحزب مساء الجمعة.

ويضم الوفد كل من محمد جلال وصديق يوسف وأبو الحسن فرح وساره نقد الله وعبد الرحمن الأمين ومحمد عبد الله الدومة وشمس الدين ضو البيت والباقر عفيف، بجانب عدد من الصحافيين.

Leave a Reply

Your email address will not be published.