Sunday , 29 January - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

سلفاكير يشكل حكومته الجديدة ويرجئ تعين نائب له

جوبا 1 اغسطس 2013 – شكل رئيس جنوب السودان سلفاكير الذي أقال كل أعضاء حكومته الأسبوع الماضي، حكومة جديدة امس الأربعاء ويبقى عليه تعيين نائب للرئيس، كما جاء في مرسوم تلي عبر الإذاعة الرسمية.

news1_599372.jpg

وبين الوزراء الجدد حاكم ولاية جونقلي المضطربة (شرق) كول مانيانغ الذي تولى حقيبة الدفاع، بحسب المرسوم.

وظهر اثنين من القيادات المحسوبة على الشمال ابان الحرب الاهلية التى انتهت بتقرير المصير الذى افضى إلى الانفصال وهما القيادي الاسلامي الذى تولى مجموعة من الحقائب الوزارية في حكومة الانقاذ قبل ان ينضم إلى حزب المؤتمر الشغبي بزعامة حسن الترابي وينافس البشير في الانتخابات الاخيرة عبد الله دينق نيال واسندت الية وزارة الكهرباء، والسدود والري والموارد المائية، ورياك قاي وكان نائباً للبشير في رئاسة المؤتمر الوطني حتى انفصال الجنوب واسندت اليه حقيبة الصحة.

وبين الغائبين الكبار نائب الرئيس السابق رياك مشار الخصم السياسي للرئيس كير والذي أقيل في 23 يوليو مع الوزراء الآخرين، وباقان اموم الذي تم تعليق مهامه كأمين عام للحزب الحاكم، الحركة الشعبية لتحرير السودان.

وكان الرئيس كير قد عين السبت وزيرا للخارجية هو برنابا بنجامين الذي كان يشغل حقيبة الإعلام في الحكومة السابقة.

وألغى رئيس دولة جنوب السودان الذي يتعين عليه أثناء اختياره لوزرائه أن يأخذ في الحسبان تعقيدات الخصومات الإتنية، ثلث عدد الوزارات كما وعد، ودمجها ببعضها البعض. ولم يصدر أي مؤشر حول موعد تعيين نائب للرئيس.

ووزير النفط ستيفن ديو داو هو احد الوزراء النادرين الذي حافظ على حقيبته وهي حقيبة أساسية في بلد منتج للنفط لكنه أحد أفقر دول العالم.

وغير عددا من الوزراء حقائبهم مثل وزير الموارد الحيوانية والصيد مارتن ايليا لومورو الذي اصبح وزيرا لشؤون مجلس الوزراء.

وأعلن رئيس جنوب السودان في 23 يوليو بشكل مفاجىء إقالة كل أعضاء حكومته وبينهم نائب الرئيس رياك مشار وعدد من المسئولين الكبار في الحركة الشعبية لتحرير السودان (حركة التمرد السابقة الحاكمة حاليا) مثل باقان اموم.

وهذا القرار غير المتوقع أثار خشية من بدء مرحلة عدم استقرار في دولة جنوب السودان الوليدة التي نالت استقلالها في التاسع من يوليو 2011.

Leave a Reply

Your email address will not be published.