Monday , 26 February - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

قوش يهاجم “الانقاذ” ويصف اتهامه بالتخطيط لانقلاب بالمسرحية سيئة الاخراج

الخرطوم 18 يوليو 2013- اتهم مدير جهاز الأمن والمخابرات الوطنى السابق الفريق اول صلاح عبد الله قوش، مجموعات وجهات لم يسمها ـبالسعي لافشاء الخلافات بينه و الرئيس عمر البشير على خلفية اتهامه بالتخطيط لمحاولة انقلابية ودعا السودانيين الذين لهم مظلمة عليه الى العفو عنه.

-5.png

ودخل قوش في صراع علني مع مساعد رئيس الجمهورية د.نافع علي نافع وشن هجوماً شهيراً عليه من خلال الاذاعة السودانية ردا على انتقادات الاخير للجنة الحوار الوطني التى شكلتها مستشارية الامن الوطني التى كان يرأسها.

ونفى قوش ما أشيع عن إطلاق سرحه عبر عملية تسوية، وقال أن مجموعة من قيادات الدولة عرضت عليه عقب إطلاق سراح العسكريين بقيادة ود أبراهيم بإطلاق سراحه بذات الكيفية، وأضاف ” رفضت طلبهم كما رفضت كتابة إسترحام”، كما دعا قوش أي مواطن سوداني لديه عنده مظلمة بالعفو.

وشن قوش الذي كان يتحدث في احتفال جماهيري بمروي بولاية نهر النيل الاربعاء هجوما لاذعا على الانقاذ وقال امرها عجيب ونسيت الخليط وتجردت في الصحبة من المخيط الى المحيط، وقال “لا شك ان اخواننا الذين بقوا علينا تقمصهم شيطان الفتنة وسعوا بالنميمة الى الحكام.

واتهم قوش جهات داخل الحكم بتدبير مؤآمرات للزج به في السجن ووصف اتهامه بمحاولة الانقلاب على السلطة بانه مسرحية سيئة الاخراج ومثيرة للضحك وتدعو للبكاء، وقال بأنها مؤامرة تستهدفه بدافع (الغيرة والحسد) .

وهاجم في شدة من أسماهم بالمتآمرين لتلفيقهم تقارير ضده ونقلها للرئيس عمر البشير، وقال قوش ان المؤامرة ضده مضت بتلفيق التقارير بعد ان تقمص بعض اخوتي في الحكومة دور الشيطان وسعوا بالنميمة الي الرئيس ، وتعجلوا في اصدار الاحكام دون تريث.

وقال أنهم تعجلوا كعادتهم فان قومي الذين اعرفهم دائما تسبق سيولهم امطارهم وتسبق سيوفهم عدلهم وكانت الحكمة تقتضي التريس والتثبت، خاصة لمن يظن انهم يد الانقاذ القوية واركان دعوتها وسيوف نصرتها وانصار حقها واعوان عدلها مما يستوجب التريث.

وقال قوش انه عفا عن كل من اساء اليه، كما دعا اهل السودان للعفو عنه وقال ” اوجه حديثى لاخوانى الذين اساؤا الي وانا قد عفوت عنكم”.

وقال قوش “اطلب العفو من كل سوداني له مظلمة على فى هذا الشهر العظيم” ، وشبه تداعيات اعتقاله بقصة سيدنا يوسف عليه السلام وقال “انهم تآمروا عليه ليقتلوه وجاؤا بدم كذب وادخلوه الحبس “.

وجدد شكره للرئيس عمر البشير لكنه عاد وهاجم “الانقاذ” من جانبه، قال رئيس اللجنة العليا لاستقبال قوش محمد الامين كرسنى، انه لولا وعي مواطني الدائرة 5 القومية لشهدت المنطقة تمردا شرساً وقال “لولا توجيه قوش لنا وهو فى المعتقل ان اصبروا لتمردت المنطقة على المركز.”

وأطل قوش في ظهوره الأول في الأنشطة الجماهيرية الاثنين خلال إفطاراً واحتفالاً نظمته سفارة دولة جنوب السودان بالخرطوم بفندق السلام روتانا ضمن احتفالاتها بالذكرى الثانية لانفصال جنوب السودان وقيام الدولة الوليدة.

ورحب سفيردولة الجنوب “ميان دوت وول” بالفريق “صلاح قوش” بصورة استثنائية خلال كلمته التي ألقاها بتلك المناسبة.
وقام (قوش) من مقعده ملوحاً بيده للسفير “ميان” مستديراً تجاه الحاضرين في داخل القاعة وهو ينحني على الطريقة الإنجليزية معرفاً بمكان وجوده وشخص.

انصرف الكثير من الذين كانوا حضوراً داخل القاعة لمصافحتة بأشكال مختلفة، ومن بين أولئك بعض قادة أحزاب المعارضة الذين كانوا حضوراً، كما احتفى آخرون بـ”قوش” عن طريق التقاط الصور التذكارية معه.

Leave a Reply

Your email address will not be published.