Tuesday , 21 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الوطني ينفى اتصالات مع المعارضة حول حكومة ائتلافية

الخرطوم 24 يونيو 2013 – نفي المؤتمر الوطني بشدة حديث مسئول الإعلام بتحالف المعارضة كمال عمر بشأن إتصالات بينها ونافذين فى المؤتمر الوطني للتشاور حول ترتيبات فترة إنتقالية في البلاد تمهيدا لانهاء النزاعات القائمة وإقامة حكم ديمقراطي في البلاد.

وقال نائب المتحدث باسم حزب المؤتمر الوطني إن النافذين داخل الحزب الحاكم الذين تتحدث عنهم المعارضة موجودون داخل مكاتب الوطني القيادية وقطاعاته وأماناته يناقشون قضايا البلاد والتوجه قدما فى مخاطبتها، وأضاف” ما يقوله كمال عمر لا يعبر الإ عن كمال عمر ولا وجود له فى أرض الواقع”.

وتنادي المعارضة بتكوين حكومة انتقالية وبرلمان انتقالي بعد حل المؤسسات القائمة وقيام مؤتمر وطني جامع خلال هذه الفترة الانتقالية تشارك فيه الحركات المتمردة لحل النزاعات الاقليمية المختلفة. كما يتم خلال الفترة وضع دستور للبلاد قبيل تنظيم انتخابات عامة معلنة اجراء تحول ديمقراطي في البلاد.

ويرفض المؤتمر الوطني هذا التوجه ويقول ان على الاحزاب السياسية احترام الشرعية السياسية القائمة والتي جاءت نتيجة لانتخابات ابريل 2010 ويدعو الاحزاب المعارضة للاستعداد للانتخابات العامة في البلاد ويقول بأنها سوف تكون انتخابات نزيهة.

وكانت المعارضة قد اعلنت عن برنامج مائة يوم لإسقاط النظام بعد رفضه المتواصل لدعواتها لإجراء تحول ديمقراطي في البلاد .

وشدد قبيس أحمد المصطفي فى تصريحات صحفيه الأحد على أن السودان يتطلع لإتخاذ موقف صارم من حكومة الجنوب تجاه إتفاقيات التعاون المشترك بينهما ووقف دعم الحركات المسلحة .

وأبان المصطفى أن الموقف مع دولة الجنوب لم يطرأ عليه جديد ، ووصف الوضع الأمني بالبلاد بالجيد وأن الحركات المسلحة تعاني من مشاكل لوجستية وفنية بصورة كبيرة .

Leave a Reply

Your email address will not be published.