Sunday , 21 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

البرلمان يمرر قرضا كويتيا به شبهات ربوية

الخرطوم 20 يونيو 2013- وسط جدل محتدم حاد صادق البرلمان السودانى على قرض كويتي بقيمة 25000.000 مليون دينار كويتي ,لتمويل مشروع كهرباء الولايات الشرقية الثلاث يتضمن فائدة سنوية 2% “ربا”.

البرلمان السوداني
البرلمان السوداني

واعترض رئيس كتلة المؤتمر الشعبي المعارض اسماعيل حسين علي مشروع القانون بينما انقسمت كتلة المؤتمر الوطني ما بين مؤيد ومعارض ,وصوت 52 نائبا تأييدا له وعارضه 46 اخرين, بينما امتنع 9 نواب عن التصويت .

وحرم النواب المعارضين, القرض الكويتي ذو الفائدة وحذروا من غضب الله وسخطه علي المرابيين في الدنيا والاخرة .

و نبه نواب الشرق من تبعات خطيرة تترتب علي رفضه ,واعتبر التقرير المشترك للجان البرلمان ان الضرورة قائمة لاجازة القرض الكويتي.

وقال بعدم وجود بدائل ومصادر تمويل شرعية لتمويل المشروع ,وفقا لما جاء في توصية (الية مشروعات اتفاقيات القروض الربوية بالفائدة) والتي وقع رئيسها واعضائها ال6 علي مشروعية القرض باستثناء ممثل مجمع الفقه الاسلامي الاول في الالية دكتور عبد الحي يوسف , بينما وقع ممثل المجمع الثاني دكتور ابراهيم احمد الشيخ الضرير .

ويهدف القرض للمساهمة في تمويل مشروع كهرباء ولايات البحر الاحمر,كسلا ,القضارف,لتوصيل الطاقة الكهربائية ل600 مشترك بجانب انشاء وتوريد وتركيب محطات ديزل في المناطق المعزولة عن الشبكة.

وبلغت قيمة قرض الصندوق الكويتي للتنمية الاقتصادية العربية 25 مليون دينار كويتي تسدد بالدينار الكويتي علي 42 قسط نصف سنوي لمدة 21 عاما بعد فترة سماح لاتتجاوز ال4 سنوات وفائدة سنوية 2% بالاضافة الي نسبة 0.5% لمواجهة المصروفات الادارية .

وحرم نواب بالبرلمان القرض الكويتي وحذروا من غضب الله وسخطه علي المرابيين وقالت النائبة سعاد الفاتح “كلما لجئنا للربا محق الله اقتصادنا” .

واعتبرت ان التبريرات بمشروعيته واعية وطالبت البرلمان بعدم اجازته وحذرت سعاد وهي تهلل وتكبر باعلي صوتها من غضب الله علي المرابين ورددت بعد اجازة القرض “يخس عليكم تحللوا حاجة حرام” .

ونحي رئيس كتلة الشعبي اسماعيل حسين في ذات الاتجاه وقال هذا قرض ربوي ولاتوجد غباشة في ذلك واضاف بماذا نبرر اجازتنا له عندما نسأل في الاخرة .

وتابع “يوم القيامة مابكون في مجلس وطني” واوضح حسين ان السودان عجز عن الوفاء باصل الدين الربوي حتي تضاعف من 15 مليار الي ان وصل 41 مليار .

بالمقابل حذر نواب الشرق من تولد غبن اجتماعي في شرق السودان من عدم اجازته واستنكروا تحريمه لاسيما وان جل مشاريع التنمية تمت بقروض ربوية ,وسأل النائب محمد حمد ازرق ,الله المغفرة والعفو لمطالبتهم بالمصادقة علي القرض وقال ان انسان الشرق يعيش في فقر كانه في العصر الحجري مما يجوز مشروعية القرض.

وكان رئيس البرلمان احمد ابراهيم الطاهر قد خطاب رئيس مجمع الفقه الاسلامي عصام احمد البشير مستفسرا عن مشروعية القرض ومدي مطابقته لشروط فقه الضرورة ,كمااحال البرلمان اتفاقية القرض لوزارة المالية التي اكدت عدم وجود بدائل لتمويل المشروع .

Leave a Reply

Your email address will not be published.