Sunday , 27 November - 2022

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الكودة يعود للخرطوم وسط ترتيبات لاستقباله و احتمالات اعتقاله

الخرطوم 14 فبراير 2013- يصل الخرطوم مساء اليوم الخميس رئيس حزب الوسط الإسلامي يوسف الكودة قادماً من القاهرة بعد ان اثار جدلا بذهابه الى كمبالا ولقاء قادة الجبهة الثورية المسلحة وسط ترجيحات باعتقال الرجل فور وصوله مطار الخرطوم.

يوسف الكودة (يمين) ومالك عقار يوقعان على بيان مشترك بين حزب الوسط الاسلامي والجبهة الثورية في احتفال نظم في كمبالا بمناسبة انضمام الحزب الاسلامي إلى وثيقة الفجر الجديد (صورة من الجبهة الثورية)
يوسف الكودة (يمين) ومالك عقار يوقعان على بيان مشترك بين حزب الوسط الاسلامي والجبهة الثورية في احتفال نظم في كمبالا بمناسبة انضمام الحزب الاسلامي إلى وثيقة الفجر الجديد (صورة من الجبهة الثورية)

وكانت السلطات السودانية اعتقلت 6 من قيادات احزاب المعارضة عقب عودتهم من كمبالا. ووجه ناشطون وجماهير حزب الوسط الاسلامي دعوة للمشاركة في استقبال الكودة تقديراً لما اسموه بمواقفه الوطنية وانضمامه لوثيقة الفجر الجديد.

وقال حزب الوسط في بيان يوم الاربعاء أن أعضاء الحزب سيتجمعون بدار الحزب بالخرطوم عصرا ، قبل التوجه لاستقبال رئيس الحزب.

في السياق دعت الحركة الاتحادية كل اسر المعتقلين للمشاركة في استقبال الكودة، وقالت “ليعلم الجميع ان الخروج لاستقبال يوسف الكودة هو دعم حقيقي لاسر كل المعتقلين و للمواقف الوطنية وهو خطوة في استرداد الوطن الذي يسع الجميع “.

وقال الكودة فى تصريحات لموقع ” أفريقيا اليوم” قبل عودته انه يتحسب لاعتقاله ، معربا عن أمله أن تتفهم الحكومة وضع الحركات المسلحة، وقال لا أنوي مقابلة أحد من المسئولين إلا إذا طلبوا هم، وسوف نخاطبهم من خلال وسائل الإعلام والمحاضرات والندوات، لافتا أن الحكومة تخفض الجناح لغير السودانيين من أوربيين وآفارقة للحل في السودان في حين يرفضون أي مبادرة من داخل البلاد.

وجدد الكودة حديثه بأن الهدف من لقائه بالمعارضة المسلحة كان للتأمين على وحدة البلاد، معلنا توقيعه على وثيقة الفجر الجديد بعد تأجيل بند فصل الدين عن الدولة لما بعد التغيير في مؤتمر دستوري جامع.

(ST)

Leave a Reply

Your email address will not be published.