Wednesday , 28 September - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

رسوم الزكاة توقف سوق المحاصيل بشمال كردفان

الخرطوم 15 يناير 2013 – توقف أكثر من 40 من تجار المحاصيل ومندوبي الشركات عن مواصلة نشاطهم التجاري بسوق وبورصة محصولات النهود العالمي في شمال كردفان بسبب رسوم أضافية فرضها ديوان الزكاة بمحلية النهود أعتبرها التجار زيادة غير مبرئة للذمة.

وقال رئيس شعبة تجار المحاصيل بسوق النهود تاج السر رشاد الدسوقي انهم يعتبرون “الرسوم الزكوية” ضريبة بعد تسليمهم بان الزكاة شعيرة تعبدية وتابع “كل تجار البورصة يعتبرونها جباية وتحصيل”.

وكشف الدسوقي ان الرسوم المفروضة من الزكاة بلغت 15 جنيه لكل قنطار صمغ و6 جنيهات لكل قنطار فول ما تسبب في ارتفاع قنطار الصمغ العربي نحو 25 جنيه و9 جنيهات للفول وافاد بان الغرفة التجارية أعترضت على الامر وأجتمعت مع مكتب جباية الزكاة وتم اتفاق على دفع 20 جنيه للقنطار مؤقتا ولكن التجار فوجئوا مجددا بمنشور جديد من ديوان الزكاة لدفع 35 جنيه لقنطار الصمغ.

واعلن رئيس شعبة تجار المحاصيل ببورصة النهود مقاطعتهم العمل في البورصة وتم ايقاف الشحن لمحاصيل الصادر وطالب الامين العام لديوان الزكاة بـ”اتقاء الله في كيفية تطبيق جباية الزكاة باعتبارها شعيرة تعبدية”.

ويتجاوز حجم الوارد للبورصة في اليوم من الصمغ العربي 1000 قنطار يوميا، والفول السوداني 5000 الف قنطار، وبلغ سعر قنطار الفول 500 جنيه، والفول 117 جنيه للقنطار.

وأكد مدير سوق محصولات النهود هشام أم بدة المنا ان التجار توقفوا عن مزاولة نشاطهم بالبورصة بسبب منشور زيادة مالية من قبل ديوان الزكاة واضاف انهم جلسوا الى شعبة تجار المحصولات والأمن الاقتصادي توطئة لاجتماع مع أدارة ديوان الزكاة لمعاجلة أمر الزيادات على امل ان يواصل التجار نشاطهم للبورصة.

Leave a Reply

Your email address will not be published.