Tuesday , 27 February - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

البشير يقول ان العلاقات مع مصر ظلت دون المستوى

الخرطوم 17 سبتمبر 2012 – اجرى الرئيس السودانى عمر البشير مباحثات فى القاهرة امس مع نظيره المصرى محمد مرسى ناقشت العلاقات الثنائية بين البلدين وكيفية الدفع بها خطوات متقدمة خلال المرحلة المقبلة ، واقامت السفارة السودانية بالقاهرة حفل استقبال وعشاء للوفد السودانى بمشاركة لافته للنخب المصرية وقادة الاحزاب السياسية تقدمهم مرشد الاخوان المسلمين محمد بديع وزعيم الحزب الاتحادى محمد عثمان الميرغنى الى جانب الامين العام السابق لجامعة الدول العربية عمرو موسى ورئيس الوزراء المصرى السابق عصام شرف فيما قال زعيم حزب ” غد الثورة” ايمن نور انه اعتذر عن الدعوة احتراما للشعب السودانى

الرئيس السوداني عمر البشير لدى لقائه نظيره المصري محمد مرسي في القاهرة أمس الأحد
الرئيس السوداني عمر البشير لدى لقائه نظيره المصري محمد مرسي في القاهرة أمس الأحد
وكانت منظمة العفو الدولية حثت الحكومة المصرية على اعتقال الرئيس عمر البشير فور وصوله مصر باعتباره مطلوبا لدى المحكمة الجنائية الدولية بتهم ابادة جماعية وقعت فى اقليم دارفور بالعام 2003

وقال البشير فى كلمة امام حفل العشاء ان العلاقات بين البلدين لم تصل للمستوى المرضى والمطلوب طوال الفترة الماضية ، مشيرا الى ان الايام المقبلة ستشهد تطورا ملحوظا يتمثل فى تنفيذ الاتفاقيات المشتركة على راسها الحريات الاربع بالاضافة الى ابرام اتفاقات اقتصادية جديدة فى مجالات الزراعة والاستثمار والثروة الجيوانية

ونوه الى ان اجتماع اللجنة الوزارية المشتركة بين البلدين فى الخرطوم نهاية الاسبوع الجارى سيعكف على وضع خارطة طريق لتحقيق التكامل بين البلدين

وقال المتحدث باسم الرئاسة المصرية ياسر علي إن القمة التي عقدها الرئيسان مرسي و البشير تطرقت إلى الحديث عن الأزمة بين دول حوض النيل بشأن تقسيم المياه.

وأشار ، في مؤتمر صحافي، إلى أن “وجهة نظر القاهرة والخرطوم بشأن أزمة حوض النيل متطابقة”، لافتًا إلى أن تفاصيل ما تم الاتفاق عليه سيتضمنه البيان المشترك، الذي يصدر اليوم في ختام زيارة الوفد السوداني لمصر.

وشدد المتحدث المصري على أن مياه النيل تمثل “قضية أمن قومي مصري”، وجرى الحوار بشأنها مع المسؤولين في السودان.

وحول تأجيل إفتتاح الطريق البري بين مصر والسودان، قال المتحدث إن المتبقي فقط هو إقامة المباني على معابر الطريق من الجانبين المصري والسوداني، معبترًا أن “الأمر مسألة وقت قصير فقط”، وقال إن “المناقشات مستمرة أيضاً بين مصر والسودان في ما يتعلق بمسألة الحريات الأربع بين البلدين”.

ووقعت القاهرة والخرطوم إتفاقية الحريات الأربع، التي تشمل التنقل بين البلدين، والإقامة، والعمل، فضلاً عن التملك، لكنها لم تفعل حتى الآن.

الى ذلك أكد رئيس حزب “غد الثورة” أيمن نور رفضه لاستقبال الرئيس السوداني عمر البشير الوقت الحالي لما اقترفه من جرائم وانتهاكات في حق شعب السودان حسب تعبيره .

وقال نور فى مداخلة هاتفية مع برنامج 90 دقيقة على قناة المحور المصرية – إن مصر والسودان بلدان لهما خصوصية ، لكن الرئيس البشير له وضعية خاصة، داعيا للنظر الى الزيارة من اعتبارات مختلفة نظرا للاتهامات الموجهة للرئيس البشير شخصيا بشان دماء سالت بالسودان في السنوات الأخيرة بفعل سياساته وتوجهاته.

وفى السياق افرجت مصر عن السودانيين المحتجزين بسبب عبورهم الحدود المصرية بحثا عن الذهب، و البالغ عددهم 109 شخصا ، وتقرر نقلهم الى الخرطوم اليوم بطائرة مصرية خاصة .

وابلغ نائب رئيس البعثة الدبلوماسية السودانية بمصر حسين الامين وكالة الانباء السودانية بأن القرار جاء عقب مباحثات البشير و مرسي امس ، مشيرا إلى أن الطائرة التي خصصتها السلطات المصرية لنقل السودانيين ستقلع متزامنة مع طائرة الرئيس السودانى في طريقها الى الخرطوم .

Leave a Reply

Your email address will not be published.