Tuesday , 18 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

اجراءات لجمع السلاح فى جنوب دارفور

الخرطوم 13 سبتمبر 2012 — قال والي جنوب دارفور، حماد إسماعيل، أن حكومته اتخذت حزمة تدابير واجراءات لحصر وجمع السلاح والتحكم في امتلاكه لتقليص التفلتات الأمنية في الولاية. وقدم حماد الدعوة للنائب الأول للرئيس، علي عثمان طه، لزيارة الولاية.

arms.jpgوقال حماد للصحفيين عقب لقائه طه، في القصر الرئاسي في الخرطوم امس، إن الأوضاع الأمنية بولايته تسير من حسن إلى الأحسن.

وشدد على تلاشي الاحتكاكات القبلية بفضل التدابير القوية التي اتخذتها الأجهزة الأمنية خاصة في حاضرة الولاية مدينة نيالا.

ورأى أن الحركات المسلحة الآن في أضعف حالاتها، و تتعرّض إلى ماقال انه ضربات موجعة، لافتا الى ان الحكومة تبسط يدها للسلام باعتباره الحل الوحيد والسبيل للتعايش بأمان.

وأوضح حماد أنه قدَّم تنويراً للنائب الأول عن الأوضاع بالولاية، كما دعاه لحضور افتتاح عدد من المنشآت هناك وفي مقدِّمتها القرية النموذجية التي تم تشييدها بتمويل من سلطنة عمان ومدينة جامعية تسع 600 طالبة ومباني جامعة أمدرمان الإسلامية والثروة الحيوانية، وذلك في الأسبوع الأول من أكتوبر المقبل.

وتعهد والي جنوب دارفور بإقامة العديد من المشاريع التنموية، قائلاً إن حكومته وفرت بعضاً من المال للتنمية، مشيراً إلى أن الموسم الزراعي يبشر بإنتاجية عالية في المحاصيل الغذائية والنقدية والثروة الحيوانية.

وعقد الوالي لقاء في الخرطوم مع ابناء محليات الردوم وبرام والسنطة (مكونات محافظة برام سابقا التي تقع فيها مناطق حفرة النحاس وكفن دبي وكفيا قنجي المتنازع عليها مع جنوب السودان ) واكد تمسك الحكومة بالدفاع عن حدود المنطقة وعدم التفريط فيها .

وأكد حماد ان اهل كفيا قنجي وكفن دبي متمسكون بالدفاع عن اراضيهم والزود عنها وقال كل من يحاول ان يعتدي علي اراضينا سوف تقطع رجلة او يده او لسانة .وأضاف كفيا قنجي هي بوابة دخول الاسلام الي الجنوب وافريقيا لكن دمرها المستعمر لإيقاف المد الاسلامي.

Leave a Reply

Your email address will not be published.