Wednesday , 28 September - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

وزير الدفاع السوداني يؤكد حسم التمرد في السودان

الخرطوم 8 سبتمبر 2011 — استمرت المعارك العنيفة بين القوات المسلحة السودانية والجيش الشعبي فى ولاية النيل الأزرق امس واعلن الجيش السوداني فى بيان وزعه أمس تكبيده قوات الحركة خسائر فادحة اثر اشتباكات وقعت فى منطقة (باو) إحدى ابرز معاقل الجيش الشعبي.

جنود من الجيش السوداني يهللون بعد السيطرة على الدمازين في يوم 5 سبتمبر 2011 (رويترز)
جنود من الجيش السوداني يهللون بعد السيطرة على الدمازين في يوم 5 سبتمبر 2011 (رويترز)

ومن جانب اخر اكد وزير الدفاع السودانى الفريق أول عبدالرحيم محمد حسين، سيطرة القوات المسلحة على جميع المواقع في الدمازين وجنوب كردفان وولايات دارفور.

وقطع الوزير بالانتهاء من حسم التمرد في معظم المناطق. وقال مخاطبا بالخرطوم امس لقاء نظمه الاتحاد الوطني للشباب السوداني إن لا مجال للمؤامرات والخيانة والارتزاق، وان القوات المسلحة لن تترك الوطن رهن مجموعات متفلتة تفرض خياراتها على الشعب، مضيفاً أن ذلك لا يحدث ما دامت القوات المسلحة ثابتة وباقية.

وأكد أن حكومة السودان احترمت خيارات شعب الجنوب ولن تسمح بأن يكون الجنوب مطية تحاك عبره المؤامرات والدسائس ضد الوطن، وأضاف قائلاً: “نمد أيادينا بيضاء من أجل التعايش والتعاون والسلام ونحن جاهزون لكل الخيارات”

وشهدت منطقة باو قتالا ضاريا عصر الأربعاء، بين، أدى لتدمير عدد كبير من آليات الجيش الشعبى فرت عناصره طبقا لبيان الجيش السودانى باتجاه الجنوب، فيما سقط جرحى ضحايا لم يكشف عددهم من الجانبين .

وقال المتحدث الرسمي للقوات المسلحة؛ العقيد الصوارمي خالد سعد، في بيان صحفي، إن القوات المسلحة اشتبكت مع عناصر الجيش الشعبي في منطقة قرب مدينة باو، ان الجيش يواصل مازال ياصل عملياته في تمشيط كل المنطقة من جيوب المتمردين.

Leave a Reply

Your email address will not be published.