Friday , 2 December - 2022

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

جنوب السودان يعيد النظر في عقد التنقيب عن النفط المبرم مع توتال الفرنسية

دبي 5 يوليو 2011– كشفت حكومة جنوب السودان أنها تعتزم إعادة النظر في بعض العقود النفطية، بعد إعلان الاستقلال عن الشمال في التاسع من يوليو الجاري،خاصة العقد المبرم مع شركة توتال الفرنسية والتي تحوز على اكبر حقل لتنقيب البترول في اقليم جونقلي بالجنوب.

وذكر وزير الاستثمار، وياي دينق أجاك، في مقابلة مع CNN أن عقد شركة توتال الفرنسية يتصدر قائمة الصفقات التي تحتاج للمراجعة بعد أن عقدتها حكومة الخرطوم. والمعروف ان العقد يعود إلى بداية الثمانينات إلا ان الشركة الفرنسية نسبة للحرب في الجنوب النزاعات القبيلية في جونقلي بعد اتفاقية السلام الشامل لم تستطع بدء اعمال التنقيب هناك.

وقال أجاك: “سنعيد النظر بالعقود الموقعة وننظر إليها بعين الناقد كي نتأكد من أنها تضمن مصالحنا،” في إشارة إلى الصفقات التي تتعلق بالثروة الأساسية التي ستعتمد عليها دولة الجنوب الوليدة.

وأضاف الوزير:” لدى توتال الفرنسية عقد كبير في ولاية جونقلي، وهو يعود إلى 1980، وهي لم تقم بتطويره رغم مناشداتنا العديدة لها.”

وتابع أجاك بالقول: “بعد انتهاء الحرب (قبل ست سنوات) طلبنا من توتال الدخول وبدء العمل، لكنها لم تفعل ذلك حتى الآن.”

وألمح الوزير الجنوب سوداني إلى أن حكومته تدرس خيارات جديدة حيال العقد، بينها تعديل بنوده أو إلغائه قائلاً: “عقد توتال يشمل كامل ولاية جونقلي، وهي أكبر ولايات الدولة.”

وتابع: “سننظر في العقد وقد نقسّم المنطقة إلى قسمين أو ثلاثة أو أربعة حتى.. ما من سبب يبرر لنا ترك شركة واحدة تحتكر مواردنا.”

يشار إلى أن جنوب السودان سيكون بحاجة للكثير من الاستثمارات الخارجية لتنمية مناطقه بعد سنوات الحرب الطويلة، ويعتمد الاقتصاد المحلي بشكل كامل على مبيعات النفط، وتعمل في البلاد شركات عديدة، بينها توتال، ومؤسسات صينية وماليزي.

Leave a Reply

Your email address will not be published.