Wednesday , 19 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

جيش جنوب السودان: مقتل 69 على الاقل في اشتباكات مع ميليشيات

جوبا في 19 مارس 2011 — قال الجيش الشعبي لتحرير السودان امس الجمعة ان 69 شخصا على الاقل من الجنود ورجال الميليشيات لاقوا حتفهم وأصيب عشرات بجروح امس الاول الخميس في اشتباكات وقعت بين جيش جنوب السودان وجماعات ميليشيا محلية في ثلاث ولايات منتجة للنفط .

وقالت وزارة النفط ان هذه الاشتباكات وغيرها من الحوادث المماثلة التي وقعت في الاونة الاخيرة لم تعطل انتاج النفط السوداني الذي يتركز معظمه في الولايات الثلاث .

ومن المتوقع أن يعلن جنوب السودان الاستقلال في يوليو بعد أن صوت شعبه في يناير لصالح الانفصال عن الشمال في استفتاء بموجب اتفاق سلام لانهاء عقود من الحرب الاهلية .

ويتهم الجنوب الخرطوم بتسليح ميليشيات جنوبية لزعزعة الاستقرار في المنطقة قبل الانقسام. وهو ما تنفيه الخرطوم. ويستخرج معظم انتاج السودان البالغ 500 ألف برميل يوميا من النفط من الجنوب .

وقال الجيش الشعبي لتحرير السودان يوم الجمعة ان ما لا يقل عن 69 جنديا من كلا الجانبين قتلوا وأصيب العشرات في اشتباكات وقعت الخميس مع جماعات الميليشيات في ولايتي الوحدة وأعالي النيل .

ولم يتسن الحصول على تقديرات للضحايا في الاشتباكات الاقل عنفا بولاية جونقلي التي من المقرر أن تبدأ شركة توتال الفرنسية النفطية الكبرى التنقيب عن النفط الخام بها في وقت لاحق هذا العام .

الى ذلك قال ديفيد أتوربي وزير المالية بحكومة الجنوب، عقب إجازة ميزانية جنوب السودان للعام الحالي عبر البرلمان الاربعاء الماضى ، إن الميزانية خصصت أكثر من ملياري جنيه لإحتياجات الأمن والدفاع من مجمل ميزانيتها التي تفوق الخمسة مليارات جنيه سوداني.

وأضح أتوربي فى تصريحات امس الاول أن (1.6) مليار جنيه خصصت لوزارة الجيش الشعبي، إضافةً إلى نصف المبلغ تقريباً لشرطة جنوب السودان. وأشار إلى أن الميزانية مؤقتة وستتم مراجعتها عقب إعلان إنفصال الجنوب في التاسع من يوليو المقبل .

من جهته برر باقان أموم الأمين العام للحركة الشعبية، تخصيص أغلب الميزانية لشؤون الأمن والدفاع لمواجهة التحديات الأمنية التي تواجه الدولة الجديدة. وقال إن تأمين الجنوب يأتي في أولويات الحكومة على حساب ميزانية التنمية والصحة والتعليم .

وكان مجلس تشريعي جنوب السودان أجاز أمس الأول، ميزانية حكومة الجنوب للعام 2011م التي تزيد عن خمسة مليارات جنيه في مرحلة القراءة الثالثة والأخيرة بموافقة الأعضاء كافة .

Leave a Reply

Your email address will not be published.