Wednesday , 17 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الخرطوم في 17

الخرطوم في 17 مارس 2011 — أكد البنك المركزي البدء في ضخ مبالغ اضافية من النقد الاجنبي للمصارف والصرافات في البلاد نتيجة لتحسن في واردات النقد الأجنبي إلى البلاد

وقال البنك اليوم ان أهم العوامل التي قادت إلى هذا التحسن هي ارتفاع أسعار البترول وتوظيف البنك المركزي لمنتجات البلاد من معدن الذهب في التغلب على شح النقد الاجنبي عبر تصدير مشترياته من الذهب المحلي وكذلك عبر شرائه لحصيلة صادر الذهب من الشركات المصدرة بواسطة البنوك التجارية.

وقال ان ذلك ادي إلى انخفاض سعر الدولار مقابل الجنيه السوداني عقب توفير البنك المركزي لكميات اضافية من النقد الاجنبي للصرافات والبنوك لاستخدامها في استيراد سلع أخرى اضافة الى السلع الرئيسية التي كان يخصص لها وحدها النقد الاجنبي في الفترات السابقة.

وكان بنك البنك السودان قد دخل منذ اشهر كمشتر في السوق المحلية للذهب ويعمل على بناء احتياطيات منه للاستفادة من تصديرها في توفير موارد للنقد الاجنبي، والى جانب ذلك اتخذ قرارا بشراء كافة حصائل صادر الذهب عبر البنوك التجارية مما أثر بشكل كبير في تكوين احتياطيات نقدية مريحة، سيما وان الذهب يتم تصديره عن طريق الدفع المقدم وهو ما يضمن الحصول على عائدات فورية من صادره.

Leave a Reply

Your email address will not be published.