Thursday , 23 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

المعارضة تحث ملاك اراضى الجزيرة على انتزاع حقوقهم بالقوة

الخرطوم في 21 فبراير 2011 — حرضت قوي الإجماع الوطني مزارعى مشروع الجزيرة على انتزاع حقوقهم بالقوة بعد انسداد الطرق والوسائل الاخرى واعلنت دعمها الكامل لقضية ملاك ارضي الجزيرة والمناقل. واتهمت الحكومة بخرق تفاهماتها الموقعة مع الملاك

وفوض مؤتمر للملاك عقد بطيبة الشيخ عبد الباقى الجمعة لجنة تحظر بيع اى شبر من ارض الجزيرة واسترداد حقوق الإيجار والاصول التي بيعت عبر الحكومة، وتمسك ملاك أراضي الملك الحر بمشروع الجزيرة والمناقل والحرقه نور الدين بعدم بيع أراضيهم تحت أي ظروف ، مطالبين الحكومه بدفع متأخرات ايجار اراضيهم عن الـ(34) عام الماضية واعادة إصول المشروع التي تم بيعها.

وحذرت قيادات فى المعارضة خاطبت المؤتمر الذى رعاه شيخ السجادة العركية القادرية عبد الله ازرق طيبة من سياسات المؤتمر الوطني تجاه قضايا المشروع العادلة وقال رئيس التحالف فاروق ابوعيسي إن مخطط الإستيلاء علي مشروع الجزيرة بدأ بالتنفيذ الأعمي لسياسات البنك الدولي وتشريع قانون 2005 الجائر.فيما دعا نائب الأمين العام للحركة الشعبية ياسر عرمان المزارعين للذهاب للخرطوم لتشكيل قوة ضغط على الحكومة لإسترداد حقوقهم، داعيا الي عمل منظم لاستعادة الحق يضم كافة قطاعات المشروع من ملاك وتحالف مزارعين وعمال، وقال ان سياسات المؤتمر الوطني وراء الانهيار الكامل في الريف السودان. وزاد ” نحتاج الى حوار شمالي شمالي وترتيبات دستورية وعلي المؤتمر الوطني اما ان يقبل بالتغيير او يواجه غضبا شعبيا “، لافتا لمواجهة الوطنى قضايا الجزيرة ودارفور باستخفاف واضاف “لم يفهم الى الان درس الجنوب “.

ودعت القيادية بحزب الامة مريم الصادق الي ضرورة اجراء انتخابات حرة ونزيهة لإتحاد المزارعين بالجزيرة حتي يتحرر المشروع من قبضة ما اسمته الاتحاد المزيف. وقالت إن ملاك المشروع علي حق وما علي السلطان إلا ان يستجيب، فيما اعلن رئيس الدائرة القانونية بالتحالف كمال عمر تبني قضية ملاك الاراضي بمشروع الجزيرة وتقديم الدعم الكامل لها، منوها الى عملهم علي فضح اي مخطط للتغول علي الحقوق القانونية للملاك. وحذر متحدثون عن الملاك مما وصفوه بـ(المماطلة) والتسويف الذي تنتهجة الحكومة ازاء قضية ملاك ارض المشروع، وقال رئيس لجنة الملاك احمد النعيم انهم في اللجنة وصلوا لاي مسئول لديه علاقة بحقوهم لكنهم لم يجدوا الا تهربا ومماطلة، متعهدا بمواصلة اللجنة المسار القانوني الي نهاياته وتقرير الخطوة القادمة على ضوئه ، منتقدا عدم ايفاء المالية بتعهدات قادة الحكومة.

لكن رئيس لجنة المبادرة لملاك أراضي مشروع الجزيرة والحرقة ونور الدين حسين جبارة رفض بشده جعل حقوق الملاك قضية للمساومة السياسية

وقال لوكالة السودان للانباء السبت أن تجمع طيبة الشيخ عبد الباقي حول قضية الملك الحر لمشروع الجزيرة والذي خاطبه ياسر عرمان ، وفاروق أبوعيسي ، ومريم الصادق المهدي لا يعدو أن يكون تجمعا قصد به المتاجرة بالقضية والمزايدة السياسية مشيرا إلى التوجيهات التي صدرت من رئيس الجمهورية ونائبه بخصوص القضية وأكد رفضه لكل ما ورد في مؤتمر طيبة واعتبره نوعا من التحايل لاستخدام قضية الملاك كسلاح لمحاربة الدولة التي تمثل المواطنين.

يشار الى ان لجنة مبادرة ملاك اراضي مشروع الجزيرة والمناقل والحرقة ونور الدين تكونت لمتابعة خطوات التفاوض حول التعويض المادي لاصحاب الملك الحر الذين نزعت اراضيهم لاغراض المشروع والذي اقره قانون مشروع الجزيرة لسنة 2005م كما وجه رئيس الجمهورية المشير عمر البشير بمنح ملاك الاراضي الاصليين بالمشروع حقوقهم كاملةً واثمرت تحركات اللجنة عن تضمين المجلس الوطنى لتوجيهات رئيس الجمهورية بالايفاء بمستحقات الملاك فى موازنة الدولة للعام 2010.

Leave a Reply

Your email address will not be published.