Tuesday , 18 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الأمم المتحدة: العراقيل حرمت 1.1 مليون سوداني من المساعدات في مايو

دارفور تعاني مشاكل في الحصول على المساعدات الانسانية

بورتسودان 8 يونيو 2024 – قال مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في السودان “أوتشا “، السبت، إن عوائق تقديم الإغاثة حرمت 1.1 مليون فرد من المساعدة في الخرطوم ودارفور وكردفان والجزيرة خلال شهر مايو الماضي.

يعاني 18 مليون سوداني من الجوع الشديد، بينهم قرابة 5 ملايين شخص على حافة المجاعة، وفق تقييم صدر بداية هذا العام من الأمم المتحدة، حيث يُرجح أن يكون العدد الفعلي أكبر من ذلك جراء استمرار النزاع وتعطل سبل كسب العيش.

وقال مكتب أوتشا، في بيان تلقته “سودان تربيون”، إنه “في مايو، حُرم قرابة 302 ألف شخص في كردفان، و608 آلاف فرد في دارفور، و100 ألف شخص في الجزيرة، و98 ألف في الخرطوم من المساعدة”.

وأرجع المكتب الحرمان إلى رفض تصاريح سفر العاملين في المجال الإنساني وتقييد تحركات العبور عبر معبر الطينة الذي يربط مناطق شمال تشاد بولاية شمال دارفور، إضافة إلى انعدام الأمن وعوائق أطراف النزاع.

وتحدث المكتب عن حرمان ما يقارب 1.7 مليون شخص من المساعدات في دارفور والخرطوم وكردفان اعتبارًا من أبريل المنصرم.

وتشتكي وكالات الأمم المتحدة من قيود أطراف النزاع على توصيل وتوزيع الإغاثة وضعف التمويل، بينما تتزايد الاحتياجات الإنسانية وسط مخاوف من وقوع مجاعة في مناطق شاسعة.

وأفاد أوتشا بوقوع 10 حوادث أثرت على العمليات الإنسانية في الفترة بين مارس ومايو 2024، شملت ثلاث هجمات عنيفة على العاملين في المجال الإنساني وست حالات تدخل في تنفيذ الأنشطة الإنسانية وعائق بيروقراطي واحد.

وكشف المكتب عن تحسن موقف الموافقة على تأشيرات الدخول خلال شهر مايو، حيث جرت الموافقة على 100 تأشيرة من أصل 120 تأشيرة.

والخميس، حذرت منظمة الهجرة الدولية التابعة للأمم المتحدة من مخاطر تزايد أعداد النازحين في السودان إلى 10 ملايين، حيث تتعقد أسوأ أزمة نزوح داخلي في العالم مع تفاقم المجاعة والأمراض التي تلوح في الأفق إثر الصراع المدمر.