Wednesday , 22 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

مقتل اثنين واصابة ثلاثة من موظفي الصليب الأحمر بجنوب دارفور

الصليب الأحمر دعا مرارا لوقف الهجمات التي تستهدف المدنيين في السودان

بورتسودان 2 مايو 2024 – أعلنت اللجنة الدولية للصليب الأحمر الخميس، مقتل إثنين من سائقيها وإصابة ثلاثة موظفين على يد مسلحين بولاية جنوب دارفور غربي السودان.

وتسيطر قوات الدعم السريع على كامل ولاية جنوب دارفور منذ نهاية العام الماضي بعد معارك ضارية قادتها ضد الجيش السوداني، ومع ذلك لم توجه بعثة الصليب الأحمر اتهامات لأي جهة بالوقوف وراء حادثة الهجوم على قافلتها بالولاية.

وقال بيان أصدره الصليب الأحمر إن اللجنة “تؤكد مقتل إثنين من سائقيها على يد مسلحين في جنوب دارفور وأصيب ثلاثة آخرون من الموظفين”.

وأوضح بأن الفريق كان في عودته من بلدة “ليبا” التابعة لإدارية الملم لتقييم الوضع الإنساني للمجتمعات المتضررة من العنف في المنطقة.

وقال رئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الأحمر في السودان بيير دوربيس ” نشعر بحزن عميق على زملائنا الأعزاء ونقدم تعازينا الصادقة لعائلاتهم ونأمل في الشفاء العاجل للمصابين”.

وفي 11 ديسمبر خلال العام الماضي، قتل إثنين من موظفي الصليب الأحمر إثر إطلاق النار من دفاعات الجيش على قافلة تابعة للجنة كانت في طريقها لإجلاء مدنيين بينهم أجانب من كنيسة القديسة مريم بضاحية الشجرة، وأثارت الواقعة ردود أفعال غاضبة وسط منظمات دولية تنشط في العمل الإنساني.

ودعا البيان إلى توفير الحماية الفورية لجميع المدنيين بمن فيهم العاملون في المجال الإنساني وفي الحقل الطبي وعدم مهاجمتهم بشكل مباشر.

وتلاحق طرفا النزاع العسكري في السودان اتهامات بوضع قيود على عمل المنظمات الدولية وإعاقة إيصال المساعدات الإنسانية للمتأثرين من النزاع العسكري في أقاليم دارفور وكردفان والخرطوم والجزيرة.

ودعت اللجنة الدولية إلى توفير الحماية الفورية لجميع المدنيين، بمن فيهم العاملون في المجال الإنساني والعاملون في المجال الطبي. وألا يتم مهاجمتهم بشكل مباشر أبدًا.