Wednesday , 22 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

جعفر الميرغني يصل باريس ويشدد على ضرورة اتساق الجهود الدولية لوقف الحرب

جعفر الميرغني

باريس 15 أبريل 2024- وصل وفد من قيادات الكتلة الديموقراطية في السودان، الى باريس للمشاركة في سمنار المجتمع المدني المنعقد بالترافق مع مؤتمر الأوضاع الإنسانية الذي تستضيفه الخارجية الفرنسية بمشاركة دولية واسعة.

وقال رئيس الكتلة الديموقراطية، نائب رئيس الحزب الاتحادي الديموقراطي جعفر الميرغني لسودان تربيون من باريس، إنهم تلقوا دعوة من حكومات فرنسا وألمانيا والاتحاد الأوروبي للمشاركة في سمنار المجتمع المدني السوداني حول مبادئ عملية الانتقال الديموقراطي في السودان ما بعد اسكات صوت السلاح.

وأكد الميرغني أن المشاركة في السمنار ” أتت للتعبير عن الصوت السوداني الوطني المنحاز للدولة السودانية ومؤسساتها الشرعية والذي يدعم القوات المسلحة السودانية في دفاعها عن سيادة وأمن وسلامة السودان ووحدة أراضيها”.

كما لفت الى أن حضورهم المؤتمر يرمي كذلك لتأكيد ضرورة “أن تتسق الجهود الدولية لوقف الحرب مع مصلحة جميع السودانيين بتيسير الحوار السوداني سوداني دون تدخل سالب في الشأن السوداني يجانب الحياد ويعيد انتاج الأزمة”.

وشدد الميرغني على أن مخاطبة الازمة الانسانية في السودان يقتضي “دور دولي فاعل يدين الانتهاكات في مجالات حقوق الانسان التي ترتكبها الدعم السريع ضد المدنيين من اعتداءات على قوافل الاغاثة ومواقف المليشيا المعلنة بعدم السماح بمرور الاغاثة للمتضررين”.

وأردف ” خارطة طريق العمل الانساني في السودان تبدأ بتنفيذ مخرجات اعلان جدة لحماية المدنيين الذي تم التوصل اليه في الحادي عشر من مايو المنصرم والقاضي بخروج الدعم السريع من الأعيان المدنية”.

وتابع ” توصيات لقاء باريس يجب أن تصب في دعم منبر جدة توحيداً للجهود الدولية حول السودان”.

ولفت الميرغني الى أن الاولوية الآن تتمثل في العمل على ضمان عودة المدنيين لمساكنهم بالدفع في لتجاه اسكات صوت السلاح من خلال وقف العدائيات ومن ثم يمكن لجميع السودانيين الجلوس للتحاور حول مستقبل السودان من خلال حوار سوداني – سوداني.