Friday , 12 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

« الشيوعي» يتنصل من اجتماع كوادره بحزبي الأمة والبعث في القاهرة

محمد مختار الخطيب - السكرتير السياسي للحزب الشيوعي

الخرطوم 27 مارس 2024 – تبرأ الحزب الشيوعي السوداني الأربعاء، من نتائج اجتماع عقده ممثلين للحزب مع حزبي الأمة القومي والبعث العربي الاشتراكي بحثت إمكانية تأسيس ائتلاف سياسي.

وفي 15 مارس الجاري عقد حزب الأمة القومي وممثلين للحزب الشيوعي وحزب البعث العربي، لقاءًا في العاصمة المصرية القاهرة، بحث فرص بناء تحالف سياسي وتطورات الأوضاع في السودان.

وكشف الاجتماع عن وجود معلومات عن إعداد مشروع تسوية سياسية تؤسس لشمولية، يتم فيها تقاسم للسلطة لمدة 10 سنوات بين الجيش والدعم السريع وحركات مسلحة وتنظيمات مدنية.

وقال بيان أصدره المكتب السياسي للحزب الشيوعي تلقاه “سودان تربيون” إن “الاجتماع تم بدون علم مركز الحزب، فلم تكلف قيادة الشيوعي في الداخل ولا قيادة فرعه في الخارج أحداً لحضور هذا الاجتماع، بالتالي فان الزملاء الذين حضروا هذا الاجتماع يمثلون أنفسهم”.

وأشار بأن المكتب السياسي يجري التقصي اللازم، وانه سيرفع نتائج ما توصل إليه إلى اللجنة المركزية، ونفى بشدة اعتزام الحزب تكوين تحالف جديد، وقال بان الحزب مازال ضمن تحالف قوى التغيير الجذري.

واتهم قادة الشيوعي الذين شاركوا في الاجتماع بخرق قرار سابق للجنة المركزية للتنظيم بعدم الاجتماع مع كتل، بل الاجتماع مع كل حزب على حدة، عقب تكليف حزبي محدد سواء كان من قيادة الحزب بالداخل أو قيادة فرع الحزب في البلد المعين في الخارج.

وشدد على ضرورة التمسك بالأسس التنظيمية السليمة للسير في بناء اوسع تحالف جماهيري قاعدي لوقف الحرب واسترداد الثورة، والوقوف سداً منيعاً ضد التسوية الجارية كما في اتفاق “المنامة” الذي قال بأنه سيعيد إنتاج الأزمة والحرب مرة أخرى بالشراكة مع العسكر والدعم السريع، والافلات من العقاب، ومواصلة الثورة حتى تحقيق أهدافها ومهام الفترة الانتقالية.