Saturday , 13 July - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

تدمير جسر شمبات الحيوي في الخرطوم وطرفا القتال يتبادلان الاتهامات

Shambat bridge after its destruction on November 11, 2023

Shambat bridge after its destruction on November 11, 2023

الخرطوم 11 نوفمبر 2023 – أدت انفجارات قوية فجر السبت، لتدمير جسر “شمبات” الرابط بين مدينتي بحري وأمدرمان، إثر عملية عسكرية تبادل الجيش السوداني وقوات الدعم السريع الاتهامات بتنفيذها.

وسيطرت قوات الدعم السريع منذ الأيام الأولى في الحرب على جسر “شمبات” واستغلته في نقل الياتها الحربية وجنودها القادمين من غرب السودان لكل المواقع التي بيدها في مدن الخرطوم الثلاث، كما أنها من خلال الجسر ذاته أفسدت عددا من هجمات الجيش ومنعت تقدمه من أمدرمان القديمة نحو بحري التي تسيطر قوات الدعم السريع على الجزء الأكبر منها.

وقال تعميم أصدره المتحدث باسم الجيش السوداني إنه “في إطار مشروعها التدميري لمقدرات البلاد وبنيتها التحية، ونتيجة للتقدم الذي بدأت تحرزه قواتنا في الميدان خاصة في محور امدرمان، قامت المليشيا المتمردة فجر اليوم بتدمير كوبري شمبات الرابط بين مدينتي أمدرمان وبحري”.

وأوضح بأن تدمير الجسر يعد جريمة جديدة تضاف لسجل قوات الدعم السريع تجاه الوطن والمواطن.

وقالت وزارة الخارجية السودانية في بيان إن قوات الدعم السريع دمرت جسر شمبات لمنع تقدم القوات المسلحة وامتدادا لاستراتيجية التدمير الممنهج للدولة السودانية التي لجأت إليها الدعم السريع بعد فشلها في الاستيلاء على السلطة بالقوة.

ودانت الوزارة ما أسمته التدمير الممنهج للبنى التحتية للدولة مطالبة المجتمع الدولي بإدانة الحادثة وما سبقها من جرائم مماثلة، وتحميل مسؤوليتها للدعم السريع ومسانديها من دول تزال تزودها بالسلاح.

وتابع البيان” وسيأتي الوقت الذى يتم فيه الكشف عنها ويحتفظ السودان بحقه في مطالبة تلك الدول بالتعويضات المناسبة عما لحقه من تدمير وخراب”.

ويشكك خبير عسكري تحدث لسودان تربيون في رواية الجيش مؤكدا أن الدعم السريع بلا مصلحة في تدمير الجسر، وان الجيش على الأرجح هو من قام بزرع عبوات ناسفة اسفله لقطع الامداد عن الدعم السريع.

وخلافا لجسر شمبات تسيطر قوات الدعم السريع على جسور سوبا والمنشية الرابطان بين مناطق شرق النيل بالخرطوم، كما أنها تسيطر جزئيا على جسر الحلفايا من جهة بحري علاوة على جسر النيل الأبيض من جهة الخرطوم.

من جهته اتهم المتحدث باسم قوات الدعم السريع الجيش باستهداف الجسر في سياق استمرار مخطط تدمير البنى التحتية الحيوية.

وقال في بيان إن من اسماها أبواق النظام البائد المتطرفة ظلت تطالب البرهان بتدمير الجسر باستمرار وانه لبى مطالبهم اليوم بدلاً عن اعتقال قياداتهم الذين أطلق سراحهم من السجون.

وكان عدد من الناشطين الداعمين للجيش السوداني ظلوا يطالبون باستمرار بضرورة تحييد جسر شمبات وإخراجه من الخدمة لكونها المعبر الوحيد الذي تستغله قوات الدعم السريع في نقل الأسلحة والذخائر وجنودها لمهاجمة مواقع الجيش في الخرطوم وبحري وأمدرمان.