Wednesday , 24 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

كباشي يناقش مع قادة جنوب السودان دور الخرطوم في حلحلة التعقيدات بجوبا

جوبا 14 مارس 2023 – أجرى عضو مجلس السيادة الانتقالي في السودان شمس الدين كباشي الثلاثاء،مباحثات مع المسؤولين في دولة جنوب السودان ناقشت العلاقات بين البلدين، والدور الذي تلعبه الخرطوم في وضع الحلول للتعقيدات التي تواجه اتفاقية السلام المنشطة في جنوب السودان.

وفي سبتمبر 2018، وقع رئيس جنوب السودان سلفا كير ميادريت اتفاق سلام مع نائبه رياك مشار بوساطة من الهيئة الحكومية للتنمية “إيقاد” ووقع السودان على الاتفاق بصفة ضامن، لكن الاتفاقية تواجه تحديات عديدة أخرها الخلاف الذي اندلع بين كير ومشار عقب إصدار الأول مرسوماً أعفى بموجبه وزير الدفاع التابعة للحركة الشعبية في المعارضة.

ووصل كباشي إلى عاصمة جنوب السودان جوبا، الاثنين، في زيارة تستمر يومين رافقه فيها وزير الخارجية المكلف علي الصادق ووزير الدفاع المكلف يس إبراهيم يس.

وشملت لقاءات الكباشي الثلاثاء، رئيس جمهورية جنوب السودان سلفا كير ميارديت، ونوابه رياك مشار وحسين عبد الباقي أكول كل على حده.

وقال بيان أصدره مجلس السيادة أن لقاء كباشي وسلفا كير تناول العلاقات الثنائية بين البلدين وتعزيز أوجه التعاون  والتنسيق المشترك في مختلف المجالات، بجانب التشاور حول القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك، وقدم المسؤول السوداني خلال اللقاء، تنويرا للرئيس سلفا كير حول تطورات العملية السياسية الجارية بالبلاد.

وأوضح وزير الخارجية المكلف علي الصادق في تصريح صحفي، إن زيارة عضو مجلس السيادة ولقاءاته بقيادة دولة جنوب السودان تأتي في إطار جهود الإيقاد التي يرأس دورتها الحالية السودان، لبسط الأمن والسلام والاستقرار في المنطقة وجمهورية جنوب السودان على وجه الخصوص، من خلال متابعة تنفيذ اتفاقية السلام المنشطة بدولة جنوب السودان.

وأكد وقوف السودان مع الأشقاء في دولة جنوب ومتابعته تنفيذ اتفاقية السلام المنشطة ومساعدة أطرافها في التغلب على كل المعوقات والتعقيدات التي تعترض سير عملية التنفيذ.

وفي سياق آخر قال وزير الخارجية السوداني إن لقاءات كباشي مع نائبي رئيس جنوب السودان استعرضت الدور الذي يمكن أن يضطلع به السودان في مساعدة أطراف اتفاقية سلام جنوب السودان  المنشطة في تسوية الأوضاع الانتقالية ومن ثم العمل على إنهاء فترة الانتقال الحالية حسب اتفاق السلام،  للوصول إلى مرحلة الانتخابات.

وأشار الوزير إلى روح التفاؤل والإخوة التي سادت اللقاءين، منوها إلى أن الاجتماعات سوف تتواصل إلى حين التوصل إلى نتائج تصب في مصلحة البلدين والمنطقة.