Thursday , 25 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

السلطات تعتقل وتحقق مع  ضباط متقاعدين بعد إعلانهم عن تنظيم عسكري

الصوارمي خالد سعد

الصوارمي خالد سعد

الخرطوم 14 نوفمبر 2022- اعتقلت السلطات السودانية ، المتحدث الاسبق باسم الجيش الصوارمي خالد سعد وعدد من الضباط المتقاعدين بعد ساعات من إعلانهم الانتظام في كيان مُسلح.

والأحد، أعلن مجموعة من الضباط المتقاعدين في السودان تأسيس حركة مُسلحة قالوا إنها تهدف لإلغاء اتفاقية جوبا للسلام وحماية مصالح أهالي وسط السودان وشماله.

وظهر الصوارمي خالد سعد على منصة إعلان تأسيس هذه الحركة بعد أن كان متحدثا باسم القوات المسلحة لسنوات أبان حكم الرئيس المعزول عمر البشير، وأحيل للتقاعد في العام 2019 بعد فترة قصيرة قضاها منتدبا لقوات الدعم السريع التي يقودها نائب رئيس مجلس السيادة محمد حمدان دقلو “حميدتي”.

وأبلغت مصادر عسكرية “سودان تربيون” “أن الاستخبارات اعتقلت القائد العام لقوات كيان الوطن الصوارمي خالد سعد ورئيس الكيان محمد رحمة بغرض التحقيق معهم ويجري ملاحقة عدد من منسوبي الجسم المسلح”.

وأفادت ان إعلانهم لكيان عسكري مسلح من داخل الخرطوم يمثل دعوة صريحة للتمرد على السلطات ويشكل تهديداً للأمن.

وقال قادة التنظيم الجديد وأغلبهم محسوبون على التيار الإسلامي بأنه كيان سياسي عسكري ذو أهداف اقتصادية واجتماعية يعمل على إحقاق الحقوق وإرساء قيم العدالة الاجتماعية، ويعمل لتحقيق نحو 28 هدفا من بينها إلغاء اتفاقية جوبا للسلام.

وكان القائد العام للقوات المسلحة السودانية رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان جدد تحذيره الأحد، للمؤتمر الوطني والحركة الإسلامية ودعاهم للابتعاد عن الجيش.