Monday , 3 October - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

(حميدتي) يستعجل استكمال آليات تنفيذ اتفاق السلام الموقع بـ”جوبا”

"حميدتي"

الخرطوم 19 سبتمبر 2022- تعجل نائب رئيس مجلس السيادة السوداني محمد حمدان دقلو “حميدتي” الاثنين، تكملة آليات اتفاق جوبا السلام وتوفير الدعم.

والتأم بالقصر الرئاسي اجتماع رأسه “حميدتي” بحضور رئيس مفوضية السلام سليمان محمد الدبيلو وكبار مفاوضي مسار دارفور في الاتفاقية بحث الموقف من الاتفاق.

وقال تعميم أصدره مجلس السيادة إن حميدتي الذي يرأس أيضا اللجنة الوطنية العليا لمتابعة تنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان “وجه مفوضية السلام والجهات المعنية، بضرورة الإسراع في تكملة إنشاء الآليات المطلوبة وتوفير المعينات اللازمة لتنفيذ وثيقة جوبا للسلام”.

وأبرمت 5 فصائل مسلحة كانت تقاتل نظام الرئيس المعزول عمر البشير في كل من دارفور والنيل الأزرق وجنوب كردفان اتفاق سلام مع الحكومة الانتقالية في أكتوبر من العام 2019 تضمن قضايا عديدة بما فيها تقاسم السلطة والثروة.

ولكن بعد مرور عامين منذ التوقيع على الاتفاق برزت شكاوي من عدم إنفاذ اغلب بنوده بما في ذلك البرتوكول الأمني وعودة النازحين واللاجئين.

وأوضح عضو وفد كبار مفوضي مسار دارفو أحمد تقد لسان  في تصريح صحفي، أن الاجتماع بحث عدداً من القضايا المتعلقة بتنفيذ اتفاق السلام خاصة  ضرورة تفعيل الآليات العليا لمتابعة تنفيذ إتفاق مسار دارفور.

وأشار إلى أن الاجتماع ناقش أيضا تقريراً مفصلاً، قدمه رئيس مفوضية السلام، حول الدعم المقدم من بعض الجهات والمنظمات الدولية، لتفعيل آليات تنفيذ اتفاق السلام، مضيفاً أن الاجتماع توصل لعدد من التوصيات والملاحظات في هذا الصدد.

ومنذ الاستيلاء العسكري على السلطة في أكتوبر الفائت تعطلت اجتماعات اللجنة العليا لمتابعة إنفاذ اتفاق جوبا والتي تضم ممثلين لمجلس وزراء حكومة رئيس الوزراء عبد الله حمدوك التي أطاح بها الانقلاب.

بدوره قال كبير مفاوضي تجمع قوى تحرير السودان إبراهيم زريبة لـ”سودان تربيون” الهدف من الاجتماع هو تفعيل وترميم اللجنة العليا المشتركة لمتابعة تنفيذ اتفاقية مسار دارفور.

وأضاف ” هذا الاجتماع هو الأول منذ قرارات 25 اكتوبر والتي بسببها حدثت تغييرات كبيرة في الشراكة ترتبت عليها خروج عدد من أعضاء اللجنة ما يتطلب إعادة تشكيلها حتى تتطلع بمهامها في متابعة تنفيذ الاتفاق”.