Wednesday , 22 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

مسؤول بريطاني رفيع يصل الخرطوم لدعم استعادة الانتقال الديمقراطي

البرهان استقبل دير شؤون منطقة وسط وشرق أفريقيا بوزارة الخارجية البريطانية

الخرطوم 26 يوليو 2022– بدأ دبلوماسي بريطاني رفيع الثلاثاء، زيارة إلى الخرطوم تستمر ليومين يجري خلالها مباحثات مع المسؤولين السودانيين ومنظمات المجتمع المدني وقادة الاحتجاجات الشعبية لحثهم على التوصل لاتفاق يرمي لاستعادة التحول الديمقراطي.

وانقلب الجيش السوداني أواخر أكتوبر الفائت على الحكومة المدنية التي تشكلت بموجب اتفاق سياسي مع قوى مدنية قادت الثورة التي أطاحت بنظام الرئيس عمر البشير في إبريل 2019 ومنذ ذلك الوقت يشهد السودان احتجاجات متواصلة تدعو لها لجان المقاومة تطالب بإبعاد الجيش عن الفعل السياسي ولكن قوى الأمن ترد على مطالبهم بعنف مفرط نتج عنه مقتل نحو 115 وآلاف الجرحى.

وقال تعميم صحفي أصدرته السّفارة البريطانية بالخرطوم إن مدير شؤون منطقة وسط وشرق أفريقيا بوزارة الخارجية البريطانية سايمون ماستارد وصل الخرطوم للتأكيد على أهمية إحراز تقدُّم سريع وملموس للعودة إلى مسار الانتقال المدني الديمقراطي وتحقيق الاستقرار في البلاد وإظهار دعم المملكة المتحدة للجهود السودانية الرامية للعودة لانتقال ديمقراطي بقيادة مدنية.

وتعكف أطراف دولية وإقليمية على مبادرات لمعالجة الأزمة السياسية والفراغ الدستوري الناجمين عن لانقلاب العسكري حيث عقدت الآلية الثلاثية المؤلفة من بعثة الأمم المتحدة في السودان والاتحاد الأفريقي ومنظمة الإيقاد في يونيو الفائت جلسة إجرائية لملتقى الحوار “السوداني – السوداني” قبل أن تعلن عن إيقافه عقب إعلان الجيش انسحابه من المفاوضات في الرابع من يوليو الجاري

واستهل الدبلوماسي البريطاني مباحثاته مع القادة في السودان بلقاء مع رئيس مجلس السيادة عبد الفتاح البرهان بمكتبه في القصر الرئاسي.

قال عبد الوهاب محمد الحجازي مدير عام الشؤون الأوروبية والأمريكية بوزارة الخارجية في تصريح صحفي، إن اللقاء تناول تطورات الأوضاع الداخلية في السودان، وكيفية مساهمة بريطانيا من خلال موقعها في منظومة المجتمع الدولي في دعم الحوار وإمكانية الاستفادة من تجاربها في دفع عجلة الحوار .

كما تطرق إلى تطوير العلاقات الثنائية بين السودان والمملكة المتحدة ودفع آفاق التعاون المشترك في كافة المجالات.

وأضاف أن الاجتماع أمن على ضرورة الاستفادة من خصوصية العلاقات بين البلدين في تمتين التعاون في العديد من الملفات محليا وإقليميا ودوليا والعمل على تقوية التنسيق بينهما من أجل مصلحة البلدين.

وفي السياق عقدت قوى الحرية والتغيير مجموعة – التوافق الوطني لقاء مع الوفد البريطاني الزائر وقال الأمين العام مبارك أردول في منشور على “فيس بوك” إنهم ناقشوا قضايا الانتقال وكيفية تحقيق التوافق المدني وقضايا العدالة الانتقالية والانتخابات والسلام علاوة على ملفات الاقتصاد وغيرها من الموضوعات التي تهم الطرفين وأكد بأنهم قدموا رؤيتهم حيال كل القضايا.