Wednesday , 22 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

حركة تحرير السودان بقيادة (تمبور) تقرر الخروج عن الحرية والتغيير

مصطفى تمبور رئيس حركة تحرير السودان

الخرطوم  15 يونيو 2022- قررت حركة تحرير السودان بقيادة مصطفى تمبور،الأربعاء، مغادرة تحالف الحرية والتغيير متهمة الأخير بإتباع نهجا اقصائيا.

وقال رئيس الحركة مصطفى تمبور لـ( سودان تربيون) إن اجتماع الهيئة القيادية العليا للحركة “قرر الخروج من الحرية والتغيير لأن الحركة ومنذ توقيع الإعلان السياسي للتحالف لم تكن جزءا من أي قرار يتم اتخاذه” .

والتحقت الحركة باتفاق السلام مع الحكومة السودانية، الموقع في جوبا خلال مارس من العام 2020.

وأكد تمبور أن أطرافا محددة ظلت تنفرد بالقرارات المصيرية لقوى الحرية ،رغم أن هذا النهج يتنافي مع مبدأ الممارسة الديمقراطية .

كما اشار لما اسماه ” في موقف التحالف تجاه اتفاقية السلام” في ظل مناداة بعض الأطراف بضرورة مراجعتها أو إلغائها تماما.

وجدد تمبور تمسك الحركة بدعم مساعي الآلية الثلاثية لتجاوز الأزمة السياسية الراهنة بالبلاد وخلق توافق وطني لا يستثني سوء المؤتمر الوطني.

وشدد على ضرورة الضغط على الجهات المعنية للإسراع في تنفيذ اتفاقية السلام ،لاسيما الترتيبات الأمنية في دارفور وكردفان والنيل الأزرق.

وفي 2018، انشقت حركة “تحرير السودان” بقيادة طمبور، عن حركة “تحرير السودان” بقيادة عبد الواحد محمد نور، التي تقاتل في إقليم دارفور منذ 2003.