Wednesday , 25 May - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

السلطات الأمنية في السودان تنفذ حملة اعتقالات جديدة ضد متظاهرين

محتجون في طريقهم للقصر الرئاسي.. 12مايو 2022 "مواقع تواصل"

الخرطوم 14 مايو 2022 ــ اعتقلت قوى الأمن والشرطة، السبت، عددا من المتظاهرين أثناء مشاركتهم في احتجاجات ضد الحكم العسكري.

وظلت الآلية الثلاثية التي تضم الأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي ومنظمة الإيقاد، تدعو السُّلطات إلى السماح بحرية التعبير ورفع حالة الطوارئ لتسهيل جهودها في استعادة الحكم المدني عبر العملية السياسية التي تيسيرها.

وقالت المدافعة عن حقوق الإنسان، نون إبراهيم كشكوش، لـ “سودان تربيون” السبت؛ إن أجهزة الأمن والشرطة “اعتقلت عدة أشخاص شاركوا في وقفة احتجاجية بمنطقة أم درمان وآخرين نظموا موكبا في شرق النيل بالخرطوم بحري”.

وأشارت إلى أن محامي الطوارئ وهو كيان حقوقي يقدم خدمات مجانية للمتظاهرين؛ قدم عوناً قانونيا للمعتقلين في أم درمان ونتيجة لذلك جرى إطلاق سراحهم بالضمان العادي.

وقالت كشكوش إن معتقلي شرق النيل الذين و بينهم أطفال جرى نقلهم إلى مركز شرطة قريب من المنطقة حيث يعمل محامو الطوارئ على إطلاق سراحهم.

بدورها، أكدت لجان مقاومة الجريف شرق، شرقي الخرطوم، اعتقال عدد من المتظاهرين بواسطة قوى أمنية وترحيلهم  لمركز شرطة قريب من شرق النيل.

وقالت في بيان، تلقته “سودان تربيون”، إن قوات الأمن وقوات الاحتياطي المركزي التابعة للشرطة، فرقت عبر الغاز المسيل للدموع والرصاص الحي، احتجاجات نُظمت في المنطقة كما طاردت وحاصرت المتظاهرين في الأحياء السكنية.

ولا تزال السُّلطات تحتجز تعسفيًا 103 شخصًا وفقًا لكشوش، بعضهم من قادة لجان المقاومة التي تُنظم الاحتجاجات ضد الحكم العسكري وهي المواكب قُتل فيها 95 متظاهرًا.