Saturday , 24 February - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

إصابة 4 أطفال بجروح خطيرة عقب إنفجار قنبلة يدوية بـ”كرينك”

Burid bodies

فتاة صغيرة تقف بين الجثث المدفونة لأشخاص قتلوا خلال النزاع القبلي في كرينك يوم 24 أبريل 2022

الخرطوم 5 مايو 2022- أصيب نحو 4 أطفال بإصابات خطيرة الخميس، إثر أنفجار قنبلة يدوية “قرنيت” ضمن مخلفات الحرب القبلية التي شهدتها المنطقة مؤخراً استدعى نقلهم للمستشفى لتلقي العلاج في وضع صحي حرج.

وشهدت بلدة “كرينك” 80 كيلو متر شرق مدينة الجنينة اشتباكات قبليةضارية بين القبائل العربية والمساليت خلف أكثر من 200 قتيل ومئات الجرحى وفرار الآف السكان بعد أن تم حرق منازلهم.

وأحدثت المليشيات المحسوبة على القبائل العربية خسائر فادحة طالت البنية التحتية في المنطقة بعد أن دمرت المؤسسات الحكومية بما في ذلك المستشفى الريفي والمدرسة ورئاسة المحلية ومركز الشرطة.

ونقل عبدالسلام يعقوب لـ”سودان تربيون” وهو أحد أقرباء الضحايا أن الأطفال المصابين وجدوا جسم غريب بالقرب من جبل هبيلا في منطقة “كرينك” رجح بأنه قنبلة “قرنيت”،  مشيراً إلى أنها انفجرت أثناء لهوهم بها.

وأضاف ان الانفجار تسبب  جروح بالغة لعدد من الأطفال جرى نقل إثنين منهم لمستشفى كرينك الريفي وآخرون لمدينة الجنينة لتلقي العلاج.

وأشار إلى أن هناك الكثير من الأسلحة ورؤس قاذفات لم تنفجر بعد ضمن مخلفات القتال القبلي الدامي الذي شهدته “كرينك” مؤخراً .

وأوضح أن مجموعات مسلحة ما تزال تقطع الطريق الرابط بين كرينك ومركز الولاية مدينة الجنينة.

ودعا المنظمات الأممية والمحلية والأجهزة النظامية لجمع قطع الأسلحة التي لم تنفجر لخطورتها على حياة الأطفال.

وأضاف أن الأطفال المصابين هم “كوثر إبراهيم أحمد، فريدة محمد محمد ابكر ، أم الناس ابكر يحي ومجدي حسن إبراهيم”.

واتهمت الجماعات التي غارت على المنطقة باستخدام سلاح واليات تابعة لقوات الدعم السريع التي يقول الأهالي أنها شاركت في الاشتباكات الدامية.

ولكن نائب رئيس مجلس السيادة وقائد قوات الدعم السريع محمد حمدان دقلو تعهد منتصف الأسبوع الجاري بمحاسبة قواته في حال ثبت مشاركته في قتل مواطنين كرينك.