Saturday , 18 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

ناشطون حقوقيون يتعرضون لمداهمات مسلحة في منازلهم بالخرطوم

هيئة محامي دارفور

هيئة محامي دارفور

الخرطوم ٢٠ أبريل ٢٠٢١ – قالت هيئة محامي دارفور، إن منازل بعض أعضاءها في العاصمة الخرطوم، تعرضت لمداهمات من عناصر مسلحة تستغل سيارات دفع رباعي.

وتعمل الهيئة الحقوقية على تقديم خدمات قانونية، ضمن محامو الطوارئ، للمعتقلين السياسيين مجانًا، كما تنشط في الدفاع عن حقوق الإنسان وكشف الانتهاكات.

وقالت الهيئة، في بيان، حصلت عليه “سودان تربيون”، الأربعاء؛ إن “منازل بعض أعضاءها بشرق النيل تعرضت للمراقبة ومداهمات بواسطة عناصر مسلحة تستغل عدة مركبات دفع رفاعي”.

وكشفت عن اقتحام منزل العضو فيها ومحامو الطوارئ، عبد المالك موسى، بالحاج يوسف – حي سكني قريب من شرق النيل – ثلاث مرات الأسبوع الفائت وإرهاب والدته المسنة.

وفي مارس المنصرم، لاحقت عناصر نظامية على متن سيارات عسكرية، نائبة رئيس هيئة محامي دارفور نفسية حجر، كما تعرضت للتهديد.

وأدانت الهيئة التهديدات المتواصلة بحق عضويتها، وقال أنها تحمل المسؤولية للنظام الحاكم ولن توقف أنشطتها.

وأضافت أن ما يحدث لأعضاء الهيئة وغيرهم بخاصة لجان المقاومة من ملاحقات واعتقالات مستمرة مصحوبة بإنتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان تكشف عن عدم جدية  تصريح البرهان بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين.

وتابعت: “على قوى الثورة أن تعمل بكل قوة لتغيير هذا للنظام الانقلابي المستبد، وأن لا تلتفت للتخذيل السياسي”.

ويحكم البلاد حاليا، قائد الجيش عبد الفتاح البرهان بعد أن نفذ انقلابا على حكومة الانتقال التي كان يقاسمها السُّلطة في ٢٥ أكتوبر ٢٠٢١.

والسبت، تعهد البرهان بإطلاق سراح المعتقلين بغرض تهيئة المناخ لحوار سياسي في غضون ثلاث أيام، لكن هذا لم يحدث كما أن قوى الأمن لا تزال تواصل في حملة الاعتقالات ضد الناشطين.