Sunday , 21 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

جنوب دارفور تعلق جلسات مؤتمر صلح أهلي بسبب المواجهات القبلية

مني أركو مناوي في صورة تعود الى 9 مارس 2014 (سودان تربيون)

نيالا 30 مارس 2022- أعلنت السلطات في إقليم دارفور تعليق جلسات مؤتمر الصلح بين التعايشة والفلاتة بسبب اندلاع اشتباكات قبلية في 3 محليات بولاية جنوب دارفور.

وفي يونيو من العام الماضي اندلع قتال بين قبيلتي الفلاتة والتعايشة في عدد من مناطق محلية “أم دافوق” بولاية جنوب دارفور المحاددة لدولة أفريقيا الوسطى مخلفا نحو  36 قتيل وجرح ما يزيد على الـ 50 من الطرفين.

وكشف حاكم إقليم دارفور مني أركو مناوي عن رفع جلسات التفاوض لمؤتمر الصلح بين قبيلتي التعايشة والفلاتة الذي انطلقت أعماله الخميس الماضي إلى ما بعد شهر رمضان القادم وقال إن الأحداث المؤسفة التي وقعت بين الرزيقات والفلاتة أمس، ألقت بظلالها على استمرارية الصلح ورغبة الأجاويد في التحرك للميدان والإسهام في وقف نزيف الدم.

ومنذ يوم أمس الثلاثاء تشهد ثلاث محليات بولاية جنوب دارفور اقتتالا قبليا بين الزريقات والفلاتة مخلفا أكثر من 40 شخص ومئات المصابين.

وأشار مناوي، إلى أن حكومتي الولاية والإقليم مشغولتان بذلك لذا وافقتا على تعليق التفاوض بين الطرفين الذين أكدا وقف العدائيات بينهما تماما ومواصلة تداولهما إلى ما بعد رمضان.

من جهته قال والي جنوب دارفور  حامد التجاني هنون إن زيارتهم لمقر إقامة الطرفين لتقديم واجب العزاء والترحم على الذين فقدوا بالأمس.

وأوضح إن  الصراع الذي اندلع بين متفلتين من الرزيقات والفلاتة ألقى بظلاله على مؤتمر الصلح الذي يجري الآن بين التعايشة والفلاتة.

وقال “لرغبة الأطراف واللجنة العليا تم رفع المؤتمر وتعليق المداولات وذلك لا يعني عدم توافق الأطراف”وأكد رغبة الطرفين  في الصلح الذي يستكمل غضون الفترة المقبلة”.