Tuesday , 21 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

تعليق عمل فريق الخبراء الأممي الخاص بالانتخابات في السودان

الخرطوم 9 مارس 2022- أوقف خبراء الانتخابات التابعون للأمم المتحدة المناقشات مع الحكومة السودانية بشأن الانتخابات العامة بعد الانقلاب الذي أطاح بالحكومة الانتقالية التي تشكلت وفق الإعلان الدستوري.

ووجه مجلس السيادة ، في اجتماع برئاسة عبد الفتاح البرهان ، في 27 ديسمبر الماضي ، ببدء الاستعدادات للعملية الانتخابية ، حيث يرى قادة الانقلاب أنها يمكن أن تكون حلاً للأزمة السياسية خلال الفترة الانتقالية.

في تقريره الذي  قدمه لمجلس الأمن وغطى الثلاث أشهر الأخيرة ، ذكر الأمين العام للأمم المتحدة أنه بناءً على طلب رئيس الوزراء السوداني اجتمع خبراء الانتخابات التابعون للأمم المتحدة مع موظفيه في ديسمبر الماضي لتحديد الخطوات والتحديات الرئيسية المرتبطة  بإجراء الانتخابات في عام 2023 وإسداء المشورة الفنية بشأنها.

وأضاف “توقفت هذه المناقشات بسبب استقالة رئيس الوزراء”.

وتابع  ” في 27 ديسمبر افيد بان مجلس السيادة طلب  البدء في التحضير للانتخابات ، غير ان منظومة الأمم المتحدة في السودان لم تتناول هذه المسألة مجددا بسبب عدم وجود أساس قانوني لهذه الإجراءات خارج الإطار الانتقالي المنصوص عليه في الوثيقة الدستورية”.

وتماشياً مع تفويضها ، يتعين على البعثة السياسية دعم الحكومة الانتقالية في عمليات وضع الدستور والانتخابات والتعداد ، من بين أمور أخرى.

إلا أن السلطات السودانية لم تنفذ الخطوات اللازمة قبل بدء الانتخابات بما في ذلك إحصاء السكان وتسجيل الناخبين ، خاصة للنازحين واللاجئين.

وأنهت بعثة الأمم المتحدة المتكاملة في السودان “يونيتامس” عملية تشاور مع القوى السياسية والاجتماعية في السودان في محاولة لإيجاد مخرج للمأزق السياسي.

في 28 فبراير ، أصدرت بعثة الأمم المتحدة تقريرًا موجزًا عن نتيجة المشاورات يظهر إجماعًا على الحاجة إلى مراجعة الإعلان الدستوري الصادر في أغسطس 2019.