Wednesday , 22 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الاتحاد الأفريقي مستعد للإسهام في حل الأزمة السياسية السودانية

برهان استقبل مبعوث الاتحاد الافريقي

الخرطوم 15 يناير 2022 – أبدى الاتحاد الأفريقي استعداده للمساهمة في حل الأزمة السياسية المستفحلة في السودان.

وفي 10 يناير الجاري، أعلن مجلس السيادة ترحيبه بمبادرة الأمم المتحدة لتيسير مشاورات سياسية تفضي إلى توقيع اتفاق يُنهي الأزمة، وطالب بإشراك الاتحاد الأفريقي في هذه الجهود.

وتسلم رئيس مجلس السيادة وقائد الجيش عبد الفتاح البرهان، السبت، رسالة من رئيس مفوضية الاتحاد الأفريقي موسى فكي، بواسطة مفوض السلم والأمن اديوي بانكولي.

وقال بانكولي، وفقًا لتصريح نشره مجلس السيادة، إن “الاتحاد الأفريقي على استعداد لدعم التوافق السياسي بين كافة الأطراف من أجل تحقيق الانتقال”.

وأشار إلى أن الاتحاد الأفريقي ملتزم بالتشاور مع الحكومة وأصحاب المصلحة والمكونات المجتمعية من أجل الوصول إلى حل سياسي سلمي قابل للتنفيذ.

وقال مجلس السيادة إن الرسالة التي سُلمت إلى البرهان، تتعلق برؤية الاتحاد الأفريقي حول التطورات السياسية بالسودان وسبل الخروج من الأزمة.

وحدثت أزمة سياسية في البلاد في سبتمبر 2021 بعد الإعلان عن إحباط مخطط انقلابي، وتفاقمت في الشهر التالي بعد تنفيذ قائد الجيش ورئيس مجلس السيادة انقلابا عسكريا على شركاءه المدنيين.

وطالب بانكولي بنبذ العنف وتغليب المصلحة الوطنية، وقال إن “الأمر يتطلب إرادة قوية من كافة أصحاب المصلحة”.

ويأتي تحرك الاتحاد الأفريقي بعد أسبوع من إطلاق الأمم المتحدة مشاورات أولية لعملية سياسية شاملة بين الأطراف السودانية، بهدف التوصل إلى اتفاق يخرج البلاد من أزمتها.

وقالت وزارة الخارجية إن بانكولي أكد أن زيارته للخرطوم “تأتي في إطار تقديم الدعم والمساندة من الاتحاد الأفريقي من أجل استقرار السودان واستكمال عملية التحول الديمقراطي”.

واستقبل وكيل وزارة الخارجية المُكلف عبد الله عمر بشير، مبعوث الاتحاد الأفريقي في مقر الوزارة.

وأطلق ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في السودان، فولكر بيرتس، ما قال إنها  عملية تبدأ بمشاورات غير مباشرة بين أطراف السودان، بغرض التوصل إلى عقد مؤتمر أو تنظيم مائدة مستديرة، يتوصل فيها الأطراف لاتفاق.