Thursday , 20 January - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

تأجيل مفاجئ لمواكب 12 يناير يربك حسابات قوى الأمن السودانية

الخرطوم 12 يناير 2022 – قررت لجان المقاومة في الخرطوم على نحو مفاجئ إلغاء مواكب الأربعاء وتأجيله الى الخميس في خطوة أربكت حسابات قوى الأمن التي كانت تتهيأ للتصدي لهذه الاحتجاجات.

وحددت لجان المقاومة أياما معلومة خلال هذا الشهر لمواصلة النزول للشارع رفضا للحكم العسكري والمطالبة بتسليم السلطة لحكومة مدنية خالصة.

وكان مقررا أن تنتظم المظاهرات مدن الولاية اليوم الأربعاء وفقا للجدول المعلن، وبناء عليه قررت السلطات إغلاق الجسور الرئيسية في العاصمة منذ وقت مبكر، كما انتشرت قوات أمنية بكثافة في الطرق المؤدية الى القصر الرئاسي وتلك المحيطة بالقيادة العامة للجيش وأغلق شارع النيل من الجهة الشرقية كما وضعت حاويات وكتل إسمنتية على بعض الجسور.

لكن المكتب الميداني لتنسيقيات لجان المقاومة،  أعلن في بيان عن “إلغاء مليونية 12 يناير ، والخروج إلى الشوارع غدًا الخميس في جولة من أجل إسقاط الانقلاب”.

وتابع البيان” الفعل الثوري يتّخذ أشكالاً عديدة تجتمع كلها في الهدف النهائي وهو إسقاط الانقلاب العسكري وتصفية أركانه، والحرب خِدعة”.

ومع سريان نبأ التراجع عن الموكب تم فتح بعض الجسور المغلقة كما اختفت تدريجيا مشاهد الانتشار العسكري الواسع.

وتقود لجان المقاومة في كل بقاع السودان، احتجاجات سلمية، تقول إنها تهدف إلى إسقاط الانقلاب الذي نفذه قائد الجيش في 25 أكتوبر 2021.

وتؤيد قوى الحرية والتغيير المبعدة عن الحكم بأمر الانقلاب، الاحتجاجات السلمية التي سُقط فيها 63 قتيلا وفقًا للجنة أطباء السودان.

وتبدو العاصمة الخرطوم كأنها في حالة عصيان مدني شامل، جراء إغلاق الجسور الحيوية وتتريس الطرق بواسطة المحتجين في كل تظاهرة.