Saturday , 28 January - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

توقيع ملحق اتفاق لمساري الوسط والشمال حول توزيع الثروة وتقاسم السُّلطة

توقيع ملاحق لاتفاق مساري الوسط والشمال .. الاربعاء 15 ديسمبر 2021 (سودان تربيون)
توقيع ملاحق لاتفاق مساري الوسط والشمال .. الاربعاء 15 ديسمبر 2021 (سودان تربيون)

الخرطوم 15 ديسمبر 2021 – جرى في الخرطوم الأربعاء التوقيع على ملحق اتفاق بين الحكومة السودانية ومساري الوسط والشمال، الأربعاء، بشأن تقاسم السُّلطة وتوزيع الثروة واستحداث الحكم الإقليمي بصلاحيات واسعة.

ووقع على ملحق مسار الوسط عن حكومة السودان مفوض مفوضية السلام سليمان الدبيلو، وعن مساري الوسط والشمال كل من التوم هجو ومحمد سيد أحمد ومحمد داؤود بنداك ، كما وقع عليه رئيس فريق الوساطة الجنوب سودانية توت قلواك.

ونص الاتفاق، الذي حصلت عليه “سودان تربيون”، على تقسيم “الدخل من عائدات الموارد الطبيعية والثروات المستخلصة والدخل الضريبي والجبايات الأخرى والضرائب المفروضة في الإقليم بنسبة 30% لحكومة الإقليم و70 للحكومة القومية لمدة 10 سنوات”.

وأشار إلى أن حكومة الإقليم عند تحصيلها الضرائب والجبايات المفروضة تأخذ نسبتها وتُحول نسبة الحكومة القومية إلى الخزانة العامة.

وحدد الاتفاق نسبة المحليات والمناطق داخل إقليمي الوسط والشمال من الثروة بواسطة قانون يعتمده المجلس التشريعي الإقليمي.

ونص الملحق على تمثيل مساري الوسط والشمال في هياكل السلطة القومية المختلفة، إضافة إلى المشاركة في إدارة المفوضية القومية لقسمة وتخصيص ومراقبة الإيرادات العامة.

واستند الملحق على مبادئ بناء الثقة الواردة في إعلان جوبا الموقع عليه في 11 سبتمبر 2019، والاتفاق السياسي بين الحكومة والجبهة الثورية المبرم في 21 أكتوبر 2019، علاوة على اتفاق السلام الموقع في 3 أكتوبر 2020.

وأقر الملحق تطبيق نظام الحوا كير على أراضي وسط وشمال السودان.

ويتوقع أن يقود تطبيق نظام الحواكير إلى حدوث صراعات اجتماعية، خاصة في منطقة البطانة الرعوية في وسط السودان.

واستحدث الملحق حكومة الإقليم الأوسط وإقليم الشمال دون أن ينص عليها صراحة، لكن بنود الاتفاق تتحدث عن “حكومة الإقليم”.

ومنح الاتفاق حكومة كل إقليم الحق في تنظيم الاستثمارات الخارجية، إضافة لإصدار التعهدات المالية والصكوك والسندات الأذنية على أن تُنظم بواسطة قانون يسنه المجلس التشريعي الإقليمي اعتمادا على رصيد الإقليم.

ومنح الاتفاق الوالي – الحاكم، سلطة إبرام العقود والاتفاقيات الخاصة بالقروض الأجنبية والخاصة، بموافقة المجلس التشريعي.

وقرر الاتفاق إنشاء صندوق الإقليم الأوسط للاستثمار والتنمية إضافة إلى صندوق الإقليم الشمالي للاستثمار والتنمية، كما أن كل مخلفات التعدين “الكرتة” لصالح الإقليمين.

Leave a Reply

Your email address will not be published.