Tuesday , 25 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الخرطوم تتوقع وصول ثابو أمبيكي لبحث استئناف المفاوضات

الخرطوم 8 سبتمبر 2016 – قالت الحكومة السودانية الخميس إنها تتوقع استئناف المفاوضات مع الحركات المسلحة، في النصف الثاني من الشهر الجاري ولم تستبعد وصول رئيس الآلية رفيعة المستوى ثامبو امبيكي للخرطوم للتباحث في ذات الشأن.

وزير الإعلام المتحدث باسم الحكومة أحمد بلال عثمان
وزير الإعلام المتحدث باسم الحكومة أحمد بلال عثمان
وأفاد المتحدث باسم الحكومة، وزير الإعلام أحمد بلال عثمان حسب المركز السوداني للخدمات الصحفية، الخميس بوجود حراك من المجتمع الدولي لحث الحركات المسلحة على القبول بوقف العدائيات فضلاً عن استئناف التفاوض.

وأشار إلى أنه في حال نجاح ذلك الحراك سيقوم امبيكي بزيارة للبلاد بشأن استئناف التفاوض، مؤكداً جاهزيتهم متى ما قدمت لهم الدعوة.

وأضاف ” هذا العام هو عام التفاوض النهائي لذلك لابد من الوصول إلى تفاهمات ترضي كافة الأطراف”.

وأعلن مساعد الرئيس السوداني، إبراهيم محمود حامد، في وقت سابق جاهزية واستعداد الحكومة للعودة إلى طاولة المفاوضات مع القوى المسلحة، من أجل الوصول إلى السلام.

ورجحت مصادر مطلعة تحدثت لـ(سودان تربيون) الخميس، أن تستبق قوى (نداء السودان) الموعد المقرر للمفاوضات، بعقد اجتماع لمكونات التفاوض بغرض تنسيق المواقف بين القوى السياسية والحركات المسلحة قبل التفاوض مع الخرطوم من جديد.

وتوقعت المصادر عقد اجتماع تحالف (نداء السودان) عقب عطلة العيد، لمزيد من المشاورات بين مكونات التحالف قبل استئناف الجولة التفاوضية في مساري دارفور والمنطقتين مع الحكومة السودانية.

وينتظر أن تلتئم المشاورات بين قوى المعارضة، في العاصمة الاثيوبية أديس أبابا خلال الفترة من 18- 25 سبتمبر الجاري لمزيد من إحكام المواقف بين الحركات المسلحة والقوى السياسية المنضوية تحت لواء (نداء السودان).

وانهارت جولة التفاوض حول المنطقتين، بسبب تباعد المواقف بين أطراف التفاوض في ملف المساعدات الإنسانية، حيث تمسكت الحكومة بإغاثة المتضررين في المنطقتين عبر مسارات داخلية، بينما تمسكت الحركة الشعبية، شمال، بأن تأتي 20% من المعونات عبر “اصوصا” الأثيوبية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.