Saturday , 24 February - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

وزراء عرب بالخرطوم للمشاركة في ملتقى حول الإرهاب

الخرطوم 14 أغسطس 2016 ـ تبدأ بالخرطوم يوم الخميس المقبل جلسات الملتقى العربي لظاهرة الإرهاب، ويخاطب الجلسة الافتتاحة الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط والنائب الأول للرئيس السوداني بكري حسن صالح.

ابو الغيط يدلي بتصريحات في الخرطوم عقب إجتماعه الى الرئيس عمر البشير..الخميس 14 يوليو 2016 ..صورة لـ(سودان تربيون)
ابو الغيط يدلي بتصريحات في الخرطوم عقب إجتماعه الى الرئيس عمر البشير..الخميس 14 يوليو 2016 ..صورة لـ(سودان تربيون)
وفي الأثناء قال المفكر المصري فهمي هويدي إنه رفض دعوة من السفارة السودانية بالقاهرة للمشاركة في المؤتمر لضيق الزمن واستيائه مما أسماه “إرهاب الأنظمة” الذي أضحى “قاعدة فى سلوك الحكومات غير الديمقراطية”.

وأشار هويدي في مقال نشرته صحيفة “الشروق” المصرية، يوم السبت، إلى أن السلطات السودانية باتت تمارس مصادرة الصحف بشكل متكرر وأحيانا تتم مصادرات جماعية للصحف، إلى جانب تعرض الصحفيين للإعتداءات.

وقال “لا غرابة أن تصدر منظمة مراسلون بلا حدود تقريرا هذا العام ذكرت فيه أن السودان أصبح واحدا من أسوأ دول العالم فى الحفاظ على الحريات الصحفية، وبذات القدر فليس مستغربا أن يحتل السودان في مؤشر حرية الصحافة الترتيب 174 بين 180 دولة”.

وتشير “سودان تربيون” الى أن الملتقى سيتناول دور الإعلام العربي في التصدي لظاهرة الإرهاب، ويشارك فيه عدد من وزراء الإعلام العرب والمفكرين للخروج بإعلان الخرطوم الذي سيسلم للرئيس عمر البشير في ختام الملتقى يوم الجمعة.

وقال وزير الإعلام أحمد بلال في مؤتمر صحفي بوزارة الاعلام، الأحد، إن الورشة تنعقد برعاية جامعة الدول العربية وهي من توصيات الدورة (47) لمجلس وزراء الإعلام العرب.

وأوضح بلال أن الورشة ستنعقد في ثلاث دول عربية أولها الخرطوم بإعتبار أن للسودان تجربة متقدمة في مكافحة الإرهاب والغلو والتطرف عبر مجلس أعلى للتحصين الفكري للشباب يقف في مقدمته رئيس الجمهورية.

وأشار إلى أن الورشة ترتكز في أساسياتها على استراتيجية عربية اسلامية لمحاربة ظاهرة الارهاب بجانب الوقوف على الظاهرة من حيث التعريف والمسببات، مبينا أن الإسلام ارتبط في اذهان الغرب بأنه دين إرهاب وتطرف مع أنه دين سلام ويحترم الحياة ويقدسها.

وتابع “إن عدة عوامل ساهمت في الغلو والتطرف منها سقوط بعض الدول العربية والصراعات المذهبية ولذلك تسعى الورشة للاتفاق على رؤية موحدة لمحاربة تلك الظواهر”.

وذكر الوزير أن السودان يعتبر أقل الدول في عدد الملتحقين بمعسكرات التطرف لكنه في ذات الوقت أعرب عن عدم رضا الدولة تجاه ذلك وتعهد باستمرارها في التحصين الفكري للشباب عبر الوسائط المختلفة.

وأكد إكتمال كافة الترتيبات لإنعقاد الورشة بالخرطوم والتي ستناقش ثلاث أوراق عمل بجانب الندوة الحوارية التي ستقام بجامعة أفريقيا العالمية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.