Tuesday , 21 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

برلماني يبرئ طلاب الحزب الحاكم من التورط في عنف الجامعات السودانية

الخرطوم 24 يوليو 2016- كشف مسؤول بالبرلمان السوداني عن اتجاه لتقنين النشاط السياسي بالجامعات للحد من ارتفاع وتيرة العنف الطلابي، لوجود حركات مسلحة غير مسجلة تمارس النشاط السياسي بالحرم الجامعي، ودافع في ذات الوقت عن طلاب المؤتمر الوطني المتهمين بتسريب الأسلحة الى الجامعات واشاعة العنف.

صورة الطالب الطيب صالح قبل عام بعد تعرضه للإصابة في عنف طلابي
صورة الطالب الطيب صالح قبل عام بعد تعرضه للإصابة في عنف طلابي
وتتهم احزاب المعارضة مايعرف بـ(الوحدات الجهادية) بالجامعات وهي تشكيل منظم محسوب على تنظيم طلاب المؤتمر الوطني الحاكم بانها السبب فى تفشي العنف وتؤكد تورطها في تسريب الاسلحة الخفيفة والبيضاء التي تستخدم عند اندلاع اعمال العنف بين التنظيمات السياسية.

ودمغ رئيس لجنة التربية والتعليم والبحث العلمي بالإنابة عصام الدين ميرغني جهات سياسية لم يسمها بإستغلال الطلاب لتنفيذ أجندتها وإدخال السلاح للحرم الجامعي كما أتهم الحركات المسلحة والقوي السياسية بالمساهمة بفاعلية في إنتشار الظاهرة، وطالب بتمكين الحرس الجامعي من الإطلاع بدوره لان إمكانياته ضعيفة.

والتأم الأحد اجتماع مغلق بالبرلمان السوداني، ضم لجنة الأمن والدفاع ولجنة التربية والتعليم والاتحاد العام للطلاب السودانيين لبحث ظاهرة العنف فى الجامعات.

وكشف ميرغني في تصريحات عقب الإجتماع عن عقد ورشة الأربعاء القادم تضم 15 بينها لجنة الأمن والدفاع بالبرلمان لمناقشة قضية العنف الطلابي.

و قال رئيس لجنة التربية والتعليم إن إتهام طلاب الوطني بأنهم السبب في العنف الطلابي و إمتلاك أسلحة نارية داخل الجامعات عارٍ عن الصحة.

وتابع “ليس هنالك دليل قاطع ، انما حديث يطلق في الهواء ، وإن كانت هنالك بينة أو برهان واحد فليقدم هذا الدليل”، مشيراً إلى وجود إحصائيات منذ عشرة سنوات للطلاب الذين أزهقت أرواحهم وهم لا ينتمون لجهات سياسية .
من جانبه طالب رئيس الإتحاد العام لطلاب السودانيين مصعب محمد عثمان بتشريع يحجم النشاط السياسي داخل الجامعات للحد من وتيرة العنف.

ونفي شروع إتحادات الجامعات في تسليح الطلاب ، وقال أن دورها يختصر علي الأنشطة فقط ، وارجع إرتفاع العنف لإرتباط بعض الطلاب بالكيانات المسلحة خارج البلاد.

Leave a Reply

Your email address will not be published.