Sunday , 16 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الخارجية السودانية: التمديد ليوناميد لا يعني بقائها للأبد

الخرطوم 26 يناير 2016 – جزم المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية السودانية السفير علي الصادق، الثلاثاء بأن مسالة خروج البعثة المشتركة للاتحاد الافريقي والأمم المتحدة بدارفور (يوناميد) حتمية ومتفق عليها بين اطراف اللجنة الثلاثية.

دورية لقوات يوناميد في مخيم للنازحين بولاية جنوب دارفور
دورية لقوات يوناميد في مخيم للنازحين بولاية جنوب دارفور
وأفاد الصادق في تصريح لـ(سودان تربيون) بشأن التمديد للبعثة المشتركة لستة اشهر “لا بد من الخروج وليس هنالك أي احتمال لبقاء يوناميد في السودان للأبد”، وأضاف ان التجديد يعني بأنه لم يتم الاتفاق على الخروج.

وقال، إن بداية الشروع لخروج (يوناميد) من دارفور تتم بموافقة فريق العمل الثلاثي الذي لم يجتمع منذ مارس من العام الماضي، منوها الى الحكومة والأمم المتحدة والاتحاد الافريقي اتفقوا على ان يكون الخروج ممرحل وسلس.

وكشف، الدبلوماسي السوداني عن انعقاد اجتماع الآلية الوطنية السودانية المتعلقة بعمل (يوناميد) في السودان الثلاثاء، وقال ان الاجتماع ينعقد بشكل دوري لترتيب اوضاع البعثة ومتابعة نشاطها والوقوف على الانجازات والتحضير لاجتماع الالية الثلاثية على مستواها الإستراتيجي والمقرر انعقاده على هامش اجتماعات القمة الافريقية في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا نهاية في يومي 29 و30 يناير الجاري.

يشار إلى أن مجلس الامن كان قد جدد في يونيو الماضي تفويض البعثة المختلطة لمدة عام كامل وعبر عن رضاه عن تشكيل مجموعة العمل المشتركة للاتحاد الإفريقي والأمم المتحدة وحكومة السودان لإعداد استراتيجية خروج وفق الموجهات التي حددها مجلس الأمن الدولي لتيسير التسليم التدريجي والممرحل لمهام يوناميد لحكومة السودان وفريق الأمم المتحدة القطري من دون المساس بالوضع الأمني والإنساني في دارفور.

كما أشاد بالنهج البناء والودي الذي سلكته مجموعة العمل المشتركة في أداء مهامها، وشدد على الحاجة للبراغماتية والمرونة في إعداد خروج متدرج وممرحل لليوناميد من أجل تعزيز السلام في دارفور وتفادي تقويض المكتسبات التي تحققت.

Leave a Reply

Your email address will not be published.