Saturday , 13 July - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

مدير الأمن: الحروب ضيّعت الموارد ولا بد من الصبر على المتمردين

الخرطوم 24 يناير 2016 ـ دعا مدير جهاز الأمن والمخابرات السوداني الفريق أول محمد عطا، للصبر على المتمردين حتى يعودوا، واعترف بأن الحروب والنزاعات ضيعت مجهودات وموارد ضخمة كانت يمكن أن تذهب للتنمية والخدمات.

مدير جهاز الامن والمخابرات الفريق محمد عطا
مدير جهاز الامن والمخابرات الفريق محمد عطا
وأكد عطا رغبة جهاز الأمن الجادة في تحقيق الأمن والاستقرار بالسودان ودارفور خاصة، قائلا: “إن البلاد غنية بمواردها البشرية، لكن الحروب والنزاعات ضيعت مجهودات وموارد ضخمة كانت يمكن أن تذهب للتنمية والخدمات”.

وقال مدير عام جهاز الأمن خلال مخاطبته حشدا بمدينة زالنجي عاصمة ولاية وسط دارفور، الأحد، إن تحقيق السلام والاستقرار مسؤولية المجتمع بالشراكة مع القوات المسلحة والقوات النظامية الأخرى.

وأكد طبقا للمركز السوداني للخدمات الصحفية “أن مهمتهم واحدة ومحدودة ولن يقصر الجهاز في أدائها”، مبينا أن قوات الأمن ستكون سنداً للقوات المسلحة والشرطة.

ودعا عطا إلى الصبر على الذين تمردوا قائلاً: “هم أولادنا ولا بد من الصبر عليهم حتى يعودوا إلينا”.

وأوضح أن الجهاز يعمل على ترقية البيئة الصالحة للعمل بإنشاء مباني حديثة تساعد في أداء المهام والاستقرار مطالباً الضباط وضباط الصف والجنود بالإنصهار مع مجتمع دارفور، وتبرع بمبلغ (300) ألف جنيه دعما لـ “مكونات مجتمع الولاية”.

من جانبه أكد والي وسط دارفور الشرتاي جعفر عبد الحكم، أن محلية (روكرو) خالية الآن تماماً من التمرد وتعهد بتحرير بقية المناطق قريباً.

ودارت معارك على عدة محاور الأسبوع الماضي، في منطقة جبل مرة، بوسط دارفور، بين القوات الحكومية وحركة/ جيش تحرير السودان بقيادة عبد الواحد محمد نور.

وأشاد الوالي بجهود جهاز الأمن في إحداث الاستقرار والأمن والتنمية بالولاية، مشيراً إلى نجاح الجهاز في إنشاء عدد من المدارس، واعتبرها شراكة ذكية بين الجهاز والمجتمع.

ووصف إفتتاح المباني الجديدة لجهاز الأمن بأنها إضافة حقيقية للطفرة العمرانية التي تشهدها الولاية.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *