Thursday , 6 October - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

سلطات ولاية النيل الأبيض تحصر 91,300 لاجئ من جنوب السودان

ربك 23 أكتوبر 2015 ـ فرغت مفوضية العون الانساني بولاية النيل الأبيض من عمليات حصر دقيقة شملت 91,300 لاجئ من جنوب السودان بنقاط الانتظار بمحليات السلام والجبلين بعد فرارهم من الموجهات الأخيرة في بلادهم.

اللاجئون الجنوبيون في السودان
اللاجئون الجنوبيون في السودان
وقالت الأمم المتحدة في، يونيو الماضي، إن السودان يستضيف حاليا 172 لاجئ جنوبي، وشكت من أن المجتمع الدولي لم يفي إلا بنحو 12% من مبلغ 152.2 مليون دولار مطلوب لاحتياجات اللاجئين الجنوبيين الذين باتوا يمثلون 50% من اللاجئين بالبلاد.

وقال مفوض مفوضية العون الانساني بالولاية صلاح تاج السر إن عملية حصر الوافدين تأتي لتمليكهم بطاقات قومية لتسهيل معاملتهم كمواطنين وفقا لقرار الرئيس عمر البشير فضلا عن تقديم الخدمات الضرورية التي تتمثل في الصحة والتعليم والمياه.

وأوضح أن عملية الحصر شملت نقاط الانتظار بمناطق “العلقاية وكشافة وجوري والرديس البحر”، علاوة على نقاط انتظار “القناعة والخيرة والتروس وأم صنقور” بمحليات السلام والجبلين.

ونوه تاج السر إلى أن عملية حصر اللاجئين اكتملت بالتنسيق مع الشركاء ممثلين في السجل المدني وجمعية الهلال الأحمر السوداني الى جانب برنامج الغذاء العالمي والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين ومنظمة اليونسيف.

وأفاد، المركز السوداني للخدمات الصحفية، بوصول تدفقات جديدة من اللاجئين العالقين في مناطق “جودة الفخار والكويك وجودة العدل” الحدودية مع ولاية النيل الأبيض، مشيرا الى انسياب الحصص الغذائية من المواد الانسانية بصورة منتظمة.

ولجأ عشرات الألاف من الجنوبيين إلى شمال السودان منذ اندلاع الصراع بجنوب السودان في منتصف ديسمبر 2013 بين أنصار الرئيس سلفا كير ميارديت ونائبه المقال ريك مشار.

Leave a Reply

Your email address will not be published.