Tuesday , 7 February - 2023

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

تنديد واسع بالهجوم على منبر طلابي لحركة تحرير السودان بالجامعة الأهلية

الخرطوم 5 سبتمبر 2015- نددت تنظيمات سياسية وطلابية معارضة للحكومة السودانية، بما أسموه الإنتهاكات الجسيمة المرتكبة ضد طلاب حركة جيش تحرير السودان بزعامة منى أركو مناوي، بالجامعة الأهلية بالخرطوم، في أعقاب هجوم تعرض له طلاب الحركة الخميس الماضي، أوقع العديد من الإصابات وصفت بعضها بالخطيرة.

وإتهمت أمانة الطلاب في حركة تحرير السودان، طلابا من منتسبي حزب المؤتمر الوطني، بإستهداف منبر لمؤيدي حركة مناوي في الجامعة الاهلية،بالذخيرة الحية ، ما أدى الى إصابة كل من الطالب معتصم علي ، موسى ضو البيت، حمادة جنوب، بنحوخطير، كما أعتقل الطالب محمد فضل إزيرق.

وأفاد بيان لأمانة الطلاب تلقته “سودان تربيون” أن مليشيات تابعة للحزب الحاكم هاجمت المنبر الفكري والسياسي لطلاب الحركة بالجامعة ، وأطلقوا الرصاص الحي.

وأكدت الأمانة أنها ظلت متمسكة بأن المنابر الجامعية هي مكان للإلتقاء الإجتماعي والتبادل الفكري والسياسي بين طلاب السودان، وليست مكاناً للقتل والارهاب والاغتيال.

وحث طلاب حركة مناوي كل القوي السياسية السودانية المنضوية تحت تنظيم (نداء السودان) للتحرك والعمل على إسقاط النظام والقصاص لكل الذين سقطوا بفعل الممارسات التي ترتكبها الحكومة السودانية.

وقال مساعد رئيس حركة جيش تحرير السودان قيادة مناوي للشئون السياسية، أبو عبيدة الخليفة، أن هجوم ميليشيات المؤتمر الوطني علي منبر طلاب الحركة يمثل إستهدافا لطلاب عزل.
.
وإنتقد الخليفة في تصريح صحفي تحويل ساحات الجامعات الى مكان للتصفيات بدلا من أن تكون منصه للعلم و ساحة للتطور الفكري .

وشدد على أن التحركات الرامية لبث الإرهاب وسط الطلاب لن تجدي خاصة وأن الحركة الطلابية عموما ظلت أحدى القطاعات المصادمة على مر تاريخ السودان .

وأضاف” نحن نعلم الأزمة التي يعيشها النظام داخليا بسبب تنامي التنظيم الشعبي و خارجيا في المواجهه مع الأمم المتحدة و الاتحاد الأفريقي وهو وضع سيء مقرون مع تطور الأوضاع “.

وندد طلاب الحركة الشعبية لتحرير السودان- شمال بالهجوم على زملاءهم بالجامعة الأهلية، وإتهموا في بيان تلقته ” سودان تربيون” السبت، مليشيات طلابية مدعومة من جهاز الأمن السوداني ، بالتورط في الأحداث الدامية.

وأفاد البيان أن الحادث أثار موجة من الفوضى والهلع وسط الطلاب، في الجامعة ،خاصة بعد إصابة 7 طلاب ثلاث منهم في حال الخطر.

وأكد طلاب الحركة الشعبية، رفضهم تحويل ساحات الجامعات الى مناطق عمليات ، وأكدوا طبقا للبيان قدرة طلاب “الجبهة الثورية” على الرد والدفاع عن الطلاب وحماية حقوقهم.

من جهتها شجبت أمانة شؤون الطلاب بتحالف قوى التغيير “قوت”، الإعتداء على منبر طلاب حركة مناوي، ورأت في الخطوة تأكيد على عدم جدية النظام في ادارة حوار وطني صادق مستوفي للشروط.

وأضافت في بيان صحفي” سياسة البطش والعنف والقبضة الأمنية لن تخرج البلاد من ازمتها السياسية.

Leave a Reply

Your email address will not be published.