Thursday , 23 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

حوادث سير تودي بحياة قائد شرطة الإحتياطي المركزي وقيادي في الحزب الحاكم بالسودان

الخرطوم 21 يوليو 2015- لقى قائد قوات الاحتياطي المركزي في السودان مصرعه، أثر حادث مروري وقع الثلاثاء، على الطريق الشرقي بولاية الجزيرة الوسطية، بينما توفي، الإثنين، مسؤول في الحزب الحاكم بولاية كردفان بسبب حادث سير أيضا.

الفريق هاشم محمد نور مدير شرطة الإحتياطي المركزي
الفريق هاشم محمد نور مدير شرطة الإحتياطي المركزي
وكثيرا ما تحصد حوادث السير أرواح عشرات السودانيين خلال مواسم الاعياد بسبب رداءة الطرق الرابطة بين العاصمة والولايات التي يفد اليها غالبية قاطني العاصمة الخرطوم خلال المناسبات السنوية.

ولم تفلح مساعي شرطة المرور في السيطرة على الحوادث برغم ابتداعها نهج التفويج الذي يجبر المركبات العامة على السير متراصة وبسرعة معتدلة تسبقها سيارات المرور الصغيرة للحيلولة دون التخطي والسرعة الزائدة التي تتسبب في الغالب بحوادث التصادم ، لكن السيارات الخاصة الصغير تتمرد في بعض الأحيان على التفويج مما يؤدي لوقوع حوادث مميتة.

وطبقا لمصادر متطابقة فإن مدير شرطة الاحتياطي المركزي الفريق هاشم محمد نور، وزوجته وابنته توفوا، اثر حادث وقع في منطقة “النباتي”، على الطريق الشرقي بولاية الجزيرة، وسط البلاد، اثناء عودتهم من ولاية القضارف بينما نجا السائق من الحادث.

واحتسبت وزارة الداخلية ورئاسة الشرطة عند الله تعالى، الفريق هاشم محمد نور، قائد قوات الاحتياطي المركزي، وحرمه وابنته.

وقال بيان للشرطة إن الفقيد تميز بحسن السيرة والأداء وعُرف بإخلاصه وتفانيه وأمانته خلال فترة مسيرته في قوات الشرطة بوطنية صادقة، وكان مثالاً يحتذى لكل منسوبي قوات الشرطة وشهدت فترة عمله العديد من الإنجازات للشرطة والوطن.

وفي وقت سابق من يوم الاثنين أفادت الانباء بمصرع عضو المكتب القيادي لحزب المؤتمر الوطني الحاكم بولاية غرب كردفان خالد الهادي مهيدي اثر حادث مروري أثناء توجهه من منطقة الخوي الى العاصمة الخرطوم.

في غضون ذلك أكدت الإدارة العامة للمرور عدم وقوع حوادث مرورية داخل التفويج، باستثناء تلك التي وقعت خارج النظام.

وأعلن العميد آدم إبراهيم مدير دائرة المرور السريع للمركز السوداني للخدمات الصحفية، الثلاثاء، عن وضع خطة متكاملة وتوفير دوريات جديدة وعدد مقدر من الآليات والترتيبات الفنية والإدارية مؤكداً نجاح عمليات التفويج قبل عطلة العيد والتي تمت دون وقوع أي حوادث مرورية داخل التفويج.

وأشار آدم إلى وقوع عدة حوادث موت و(4) أذى جسيم خارج التفويج لأسباب التخطي الخاطيء وانفجار الإطارات، مشدداً على سائقي المركبات الخاصة بالدخول في التفويج لضمان السلامة.

وتوقع العميد آدم ازدحام المسافرين أيام الجمعة والسبت مشيراً إلى تفويج (233,445) راكب من الخرطوم إلى الولايات خلال الثلاثة أيام الأخيرة من رمضان لقضاء عطلة العيد، وأكد جاهزيتهم لتسهيل انسياب عمليات النقل وتأمين الطرق السريعة بهدف سلامة المواطن وتفادي الحوادث.

Leave a Reply

Your email address will not be published.