Saturday , 22 June - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

احتجاجات لليوم الثاني في أحياء جنوب الخرطوم بسبب انقطاع المياه

الخرطوم 24 مارس 2015 ـ شهدت أحياء الصحافة وجبرة جنوبي الخرطوم، الثلاثاء، مظاهرات لليوم الثاني احتجاجا على انقطاع خدمة المياه بسبب عطب في الخط الناقل الرئيسي الذي يغذي المناطق الجنوبية في العاصمة السودانية.

احتجاجات في الأحياء الجنوبية للخرطوم على انقطاع امدادات المياه ـ الثلاثاء 24 مارس 2015
احتجاجات في الأحياء الجنوبية للخرطوم على انقطاع امدادات المياه ـ الثلاثاء 24 مارس 2015
وأغلق محتجون جنوبي الخرطوم، ليل الإثنين، شارع أفريقيا أحد أهم الطرق الرئيسة في العاصمة السودانية، احتجاجا على انقطاع المياه.

وتأتي الاحتجاجات على الرغم من اعلان هيئة مياه ولاية الخرطوم، الثلاثاء، اكتمال إصلاح الخط الناقل للمياه داخل محطة مياه سوبا ودخول المحطة للخدمة في الساعات الأولى من الصباح.

وحسب المدير العام للهيئة بالإنابة عبد المنعم عبد الحي فإن فرق الهيئة الهندسية والفنية نجحت بعد بذل جهودا مكثفة في إصلاح العطل، مبيناً أن المحطة تعمل الآن على ضخ المياه للمناطق التي تأثرت خلال اليومين الماضيين.

وتعاني أحياء الصحافة، وجبرة، السلمة والأزهري الوقاعة جنوب وسط الخرطوم من انقطاع امدادات المياه منذ اربعة أيام.

وأحرق المحتجون في أحياء الصحافة وجبرة اطارات السيارات المستعملة على الطرق الرئيسة، وشارك في الاحتجاجات اعداد مقدرة من النساء.

وأدت المظاهرات الى اغلاق طريق “الصحافة زلط” الذي يربط الخرطوم بالميناء البري الرئيسي في العاصمة السودانية، والذي تتم عبره الرحلات السفرية بين الولايات والخرطوم.

واضطر المواطنون في أحياء الصحافة والأزهري وجبرة والكلاكلات، إلى شراء المياه من أصحاب عربات “الكارو” ، بواقع 35 ـ 50 جنيه للبرميل، وسط تذمر من استغلال حوجة سكان الأحياء المتضررة للمياه.

وأقر مسؤول بولاية الخرطوم في وقت سابق، بأن خروج محطة سوبا تسبب في إنقطاع المياه في عدد من الاحياء بمحلية الخرطوم بشكل كامل.

وأشار الى أن الولاية أجرت معالجات اسعافية بتشغيل محطة مياه بحري بطاقتها القصوى وتشغيل كل الآبار الاحتياطية بالمحلية لسد نقص المياه بالأحياء السكنية بالاضافة لتوزيع عدد من التناكر لتوزيع المياه للمواطنين.

وتنتج محطة سوبا نحو 100 ألف متر مكعب يومياً وتسبب خروجها في انقطاع كامل للمياه بالأحياء السكنية بشرق وجنوب الخرطوم.

Leave a Reply

Your email address will not be published.