Thursday , 11 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الأمم المتحدة تدين مقتل موظفين للهلال الأحمر السوداني بالنيل الأزرق

الخرطوم 9 فبراير 2015 ـ أدان المنسق المقيم للأمم المتحدة ومنسق الشؤون الإنسانية بالإنابة في السودان، عدنان خان، الإثنين، بشدة الهجوم على موظفي جمعية الهلال الأحمر السوداني بولاية النيل الأزرق، والذي أسفر عن مقتل ثلاثة من عمال الإغاثة، وإصابة موظف آخر من الجمعية بجراحٍ خطيرة.

-286.jpgولقي ثلاث من عمال جمعية الهلال الأحمر السوداني مصرعهم، الأحد، وأصيب رابع اثر هجوم استهدفهم اثناء عودتهم من مهمة تتعلق بتوزيع مساعدات انسانية للمحتاجين بولاية النيل الأزرق التي تشتعل في بعض أجزاءها معارك مسلحة بين الحكومة السودانية والحركة الشعبية لتحرير السودان ـ شمال.

وقال خان في تصريح تلقته “سودان تربوين” إن هؤلاء الموظفين كانوا جزءا من فريق لرصد توزيع المساعدات الغذائية التي تقدمها الأمم المتحدة في محلية الكرمك في ولاية النيل الأزرق.

وتابع عدنان خان: “أتقدم بأحر التعازي لعائلات وأصدقاء الذين قتلوا من جمعية الهلال الأحمر السوداني وأتمنى الشفاء العاجل للموظف المصاب”.

وأضاف: “أدعو جميع الأطراف إلى ضمان حماية جميع الموظفين العاملين في المجال الإنساني الذين يعملون على تقديم المساعدات للسكان المحتاجين في جميع أنحاء السودان”.

وأكد قائلاً “إن الهجمات على مركبات العون الإنساني التي تحمل علامات مميزة واضحةً، تهدد توصيل مساعدات الإغاثة، وتشكل إنتهاكاً للقانون الإنساني الدولي”.

وكان الأمين العام لجمعية الهلال الاحمر عثمان جعفر قد أبلغ “سودان تربيون” أن مجموعة من الشباب المتطوعين في الجمعية تعرضوا لإطلاق نار على بعد 65 كلم من مدينة الكرمك، بعد مشاركتهم برنامج الغذاء العالمي في توزيع معونات للمحتاجين.

ولم يشأ جعفر توجيه أصابع الاتهام الى جهة بعينها، لكنه لفت الى ان المناطق بتلك الجهات تشهد في العادة دخول بعض المتسللين، ووصف الحادث بالمؤسف.

وشجب المفوض العام للعون الانساني أحمد محمد آدم الاعتداء الذي طال عمال الهلال الاحمر لافتا الى انهم تعرضوا لهجوم عقب أداء مهمة تتعلق بتوزيع مساعدات إنسانية.

وتقاتل الحكومة السودانية، الحركة الشعبية لتحرير السودان ـ شمال، في ولايتي النيل الأزرق وجنوب كردفان منذ العام 2011.

Leave a Reply

Your email address will not be published.