Friday , 2 December - 2022

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الخرطوم تواجه نقصاً حاداً فى الجازولين وبوادر لأزمة خبز

الخرطوم 23 ديسمبر 2013- شهدت العاصمة السودانية شحا بائنا فى الوقود خاصة الجازولين وعادت الصفوف بقوة امام محطات الوقود التى تكدست بسيارات النقل العام مما ادى الى انعدام المواصلات ووسائل النقل بينما بدأت الاحد بوادر أزمة جديدة في الخبز.

واشتكي مواطنو منطقة الكلاكلة جنوب الخرطوم من انعدام الخبز ، وشاركهم مواطنون من مناطق متفرقة في العاصمة التى شهدت الشهر الماضي ازمة خبز حادة كادت ان تفجر غضباً جديداً في وجه الحكومة.

ودون عدد من الناشطين الشياشين والصحافين على صفحاتهم بمواقع التواصل الإجتماعي منتقدين ظهور صفوف الخبز من جديد ، وقال الصحافي محمد حامد جمعة وهو من الصحافين المنتمين لحزب المؤتمر الوطني انه شاهد صفوف الخبز في مناطق بالخرطوم معتبراً ندرة الخبز في هذا التوقيت يمثل احراجاً كبيراً للحكومة الجديدة.

وتوقعت وزارة المالية انفراج ازمة الجازولين و اكدت بان الموازنة الحالية ستتاثر بنسية 5% حال ايقاف ضخ نفط الجنوب بسبب الصراعات الدائرة بدولة الجنوب ،وكشف وزير الدولة بالمالية د.محمد يوسف عن وصول باخرتين من الجازولين للبلاد خلال اليومين القادمين .وقال الوزير في تصريحات الاحد ان وزارته تعكف علي اتخاذ اجراءات للحد من التجنيب بالوحدات الحكومية عبر تحويل الحسابات للبنك المركزي مؤكدا بان الحسابات سنكون تحت تصرف المالية مشيرا الي احقية الوزارة في سحبها حال اضطرت لذلك .

في السياق دعا عضو البرلمان مهدي اكرت لاجراء اصلاح قانوني شامل لبعض القوانين الحاكمة للمال العام وطالب لجنة التشريع والعدل بالبرلمان بالمبادرة بتعديل قوانين الشركات والهيئات ،قانون الضمان الاجتماعي بجانب تعديل لائحة الاعمال المالية والمحاسبية لسنة 95م ورهن اكرت تحقيق اصلاح اقتصادي شامل بتعديل تلك القوانين .

الى ذلك اكد رئيس القطاع السيادي والعدلي لموازنة العام 2014م محمد الحسن الامين استمرار عائدات نفط الجنوب بالموازنة وقال بان الدولة في حوجة لتضمينه ، واعرب في تصريحات بالبرلمان امس عن امله بعدم تاثر البنيات التحتية بالجنوب بالصراع الدائر وقال”نحن ضمناها ونرجي الكريم ولو حدث طارئ نحن موجودين”مشيرا لاستمرار ضخ النفط عبر انابيب الشمال حتي اليوم واكد الحسن استمرار الحوار لنزع فتيل الازمة بدولة الجنوب .

وأكدت وزارة النفط السودانية توفر جميع المشتقات النفطية بما فيها الجازولين وإنسيابها بصورة طبيعية، ونوَّه مدير عام إمدادات وتجارة النفط بالوزارة هشام تاج السر إلى أن المعلومات المتداولة في وسائل الإعلان عن شُح الجازولين بولاية الخرطوم عارية من الصحة، وتنافى الواقع.

وأكد في تصريح صحفي (الأحد) أن شركة مصفاة الخرطوم تنتج أكثر من (50%) من حاجة البلاد من الجازولين وتُغطي ضعفي حاجة ولاية الخرطوم من السلعة.

وأرجع هشام صفوف السيارات في الطلمبات إلى توقف بعض الشركات عن استلام حصتها من الجازولين في اليومين الماضيين سيما يومي العطلة (الجمعه والسبت)، وأكد أن وزارة النفط دفعت بكميات إضافية من الجازولين إلى شركات توزيع المشتقات النفطية بولاية الخرطوم لتبث الطمأنينة في نفوس المواطنين بالولاية .

Leave a Reply

Your email address will not be published.