Thursday , 11 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

وزير الخارجية : السودان رفض طلبا ايرانيا لبناء مصدات دفاعية بالسودان

الخرطوم 4 اكتوبر 2013- كشف وزير الخارجية السودانى على كرتى عن رفض الخرطوم عرضا ايرانيا لبناء منصات دفاع صاروخية وأجهزة للدفاع عن السودان والتصدي للهجمات الإسرائيلية في شرق السودان، بعد الضربات الإسرائيلية على مصنع عسكري في قلب العاصمة الخرطوم في اكتوبر 2012.

وزير الخارجية على كرتي
وزير الخارجية على كرتي
وأضاف الوزير في تصريحات لصحيفة اليوم التالي أن السودان رفض العرض رغم أذى إسرائيل واختراقها الأجواء السودانية ووصولها إلى ضرب مستودعات أسلحة وذخائر في الخرطوم.

وأكد كرتي السبت أن العلاقة مع إيران لن تكون على حساب الدول العربية، موضحا أنها لا تتعدى التعاون في العمل العسكري غير الموجه ضد أي دولة عربية.

وكانت الحكومة السودانية قد تلقت انتقادات مبطنة من عدد من الدول الخليجية بالتعاون مع ايران وترسيخ المد الشيعي في المنطقة في وقت تحاول فيه دولا مثل المملكة العربية السعودية تطويق النفوذ الايراني الذي امتد إلى العراق وسوريا .

وتشهد العلاقات بين البلدين فتورا تتكتم عليه سلطات البلدين وبدأ واضحا بعد منع طائرة الرئيس البشير من المشاركة في احتفالات تنصيب الرئيس الايراني الجديد في أغسطس الماضي.

ونفى كرتي رفض حكومته الزيارة السابقة للمبعوث الأمريكي الجديد إلى السودان. وحمّل الوزير الذين قاموا بترتيب زيارته مسؤولية الخطأ باختيارهم توقيتا غير مناسبا للزيارة باعتبار أنها صادفت يوم عطلة وأن بعض المسؤولين الذين طلب مقابلتهم غير موجودين في البلد وأضاف:”لا أحد منا يذهب إلى طلب مسؤول في دولة غربية في يومي السبت والأحد فلماذا يطلب من السودان أن يقابل مسؤولين أجانب يوم السبت؟

وفى السياق وصف المؤتمر الوطني قرار الإدارة الأمريكية بتجديد العقوبات على السودان بالمجحف ويجافى الوقائع والحقائق على الأرض ، وشدد على أن العلاقة مع الولايات المتحدة لا فكاك منها باعتبارها الدولة الأكثر تأثيرا على المستوي الدولي .

وأعلن الوطني على لسان الأمين السياسي بالمؤتمر الوطني بولاية الخرطوم عمر باسان شروع وزارة الخارجية فى إعادة النظر حول كيفية التعاطي مع الملف الأمريكي .

وقال فى تصريحات الاحد أن واشنطن تقدم وعود للخرطوم بتطبيع العلاقات ثم تنتقل لوضع مزيد من الشروط التى تعمل على إعاقة التطبيع بين البلدين ، ووصف باسان العلاقة من جانب واشنطن مع الخرطوم بسياسة إبعاد الهدف ، مؤكدا إدانتهم لقرار تجديد العقوبات وتصنيفه القرار بأنه موقف سياسي.

Leave a Reply

Your email address will not be published.