Saturday , 13 August - 2022

سودان تريبيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الخرطوم تعلن الإتفاق مع جوبا على تجاوز الخلافات .. وقمة بين البشير وسلفاكير اليوم

الخرطوم 3 سبتمبر 2013 ـ اتفق السودان وجنوب السودان على تجاوز كافة القضايا العالقة بين الدولتين لمصلحة الشعبين الجارين، وتوقعا الوصول الى نتائج ايجابية خلال القمة التي ستنعقد في الخرطوم اليوم الثلاثاء بين الرئيس عمر البشير وسلفاكير ميارديت استنادا على الارادة السياسية المتوفرة لدى الطرفين .

1366139213.jpg ويبدأ كير، زيارة رسمية إلى الخرطوم، تلبيةً لدعوة من البشير. وتناقش قمة الرئيسين، العلاقات الثنائية، والمصالح المشتركة بين الدولتين، في مجالات: النفط والمعادن، والصناعة، والمالية، والتجارة، والاستثمار، والداخلية، والأمن، وتطبيق اتفاقيات التعاون الموقعة بين البلدين العام الماضي في كافة المجالات.

وأجرى وكيل وزارة الخارجية السودانية السفير رحمة الله محمد عثمان ووكيل ونظيره من جنوب السودان السفير شارلس ميانيق مباحثات في الخرطوم لوضع الترتيبات الأخيرة لزيارة كير للسودان، إتفقا خلاله على تجاوز كافة القضايا العالقة بين البلدين .

وارتفعت وتيرة التفاؤل في الخرطوم وجوبا للتوصل الى حلول جذرية للقضايا العالقة بين البلدين استنادا للإرادة السياسية التي تسود البلدين وتغليب لغة المصالح المشتركة وانعاش التجارة على حدود مرنة وآمنة .

وتصاعدت هذه الآمال قبل ساعات من لقاء يجمع بين الرئيسين عمر البشير وسلفاكير ميارديت في العاصمة السودانية الخرطوم.

وقال وكيل وزارة الخارجية السودانية رحمة الله محمد عثمان للصحفيين عقب مباحثات جرت الاثنين ، ان الإرادة السياسية المتوفرة لدى الطرفين ستعزز العلاقات بين البلدين وتوقع تخطي الكثير من الصعاب والانتقال الى لغة المصالح المشتركة.

وأفاد رحمة الله ان المباحثات شملت كافة القضايا التي ستناقش في قمة الرئيسين والمحادثات الثنائية بين الوفدين ،منوها الى وجود توافق في كافة القضايا التي اثيرت.

واعتبر رحمة الله ان مشاركة رجال الاعمال من البلدين في المحادثات خطوه هامة تعكس الرغبة الحقيقية في التواصل الاقتصادي والتجاري.

من جانبه استبعد وكيل خارجية دولة جنوب السودان شارلس ميانيق، عرقلة قضية ابيي للمحادثات التي ستنطلق اليوم بين الرئيسين عمر البشير وسلفاكير ميارديت على الرغم من تصدرها أجندة المباحثات .

وقال ميانيق للصحفيين في رده عما اذا ان كانت قضية ابيي ستكون عقبة للطرفين ” نحن كدبلوماسيون لن نتحدث عن العقبات ونعمل على تجاوزها وهدفنا ان نجد حل مناسب يرضي الطرفين” ، واضاف “ابيي لن تكون عقبة وسنصل الى حل وسنعمل على تجاوزها تماما “.

وتعد زيارة كير للخرطوم هي الثانية منذ قيام دولة الجنوب اذ كانت الأولى في أكتوبر 2011، بعد تسعة أشهر من الانفصال.

وأعلن السودان في يونيو تجميد تسع اتفاقيات أمنية واقتصادية مع جنوب السودان، وهدد بإغلاق أنابيب نقل النفط التي تربط بين جنوب السودان وموانئ التصدير السودانية على البحر الأحمر، غير انه عاد وتراجع ليمنح الجنوب مهلتين أضافيتين تنتهي في التاسع منى الشهر الجاري.

كما ينتظر ان تأخذ مشكلة أبيبي حيزا كبيرا من المفاوضات بين الجانبين خاصة وان الرئيس الجنوبي يتعرض لضغوط كبيرة من أبناء المنطقة للمضي قدما في الإعداد لاستفتاء من طرف واحد لتقرير مصير المنطقة .

وجاء القرار بعد اتهام البشير جوبا بدعم متمردين يعملون عبر الحدود المتنازع عليها. لكن جنوب السودان تنفي تقديم أي دعم للمتمردين.

وكان الجانبان قد اتفقا في مارس على نزع فتيل التوتر واستئناف صادرات النفط من جنوب السودان عبر السودان الذي يمثل الطريق الوحيد لوصول نفط جنوب السودان إلى الأسواق.

وقال المتحدث باسم وزارة خارجية جنوب السودان ميوين ماكول اريك في وقت سابق إن كير ووزير الخارجية برنابا مريال بنجامين سيتوجهان إلى الخرطوم لبحث تنفيذ اتفاق مارس مع البشير، بحسب وكالة “رويترز”.

ويعتمد جنوب السودان بشكل كبير على صادرات النفط وقد يؤدي وقف تدفق النفط إلى تداعيات اقتصادية وسياسية خطيرة على البلاد.

Leave a Reply

Your email address will not be published.