Wednesday , 24 April - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

السيسي : اليوناميد صارت عبئاَ على القوات المسلحة

الخرطوم 26 مارس 2013- وجه رئيس السلطة الاقليمية لدارفور التجاني سيسي انتقادا لاذعا لقوات اليوناميد بدارفور وانتقد تسميتها بالقوات . وقال سيسي الذي بدا غاضباَ من اختطاف أكثر من ثلاثين نازحا كانوا في طريقهم الي مؤتمر العودة الطوعية – الذي خاطبه – بنيالا الاثنين يجب على هذه القوة إن تكون أكثر شكيمة وقوة ولا تتخلي عن دورها باعتبارها قوة عسكرية.

السيسي متحدثاً في ندوة بالفاشر - يوناميد
السيسي متحدثاً في ندوة بالفاشر – يوناميد

واضاف أن قوات يوناميد صارت عبئاَ على القوات المسلحة السودانية وعلى مواطني دارفور وأدي تخليها عن دورها إلي قيام عصابات الحركات المسلحة بتهديد النازحين المخالفين لها الرائ بالتصفية الجسدية بالمخيمات امام اعين قوات البعثة دون تفعل شئ . وأضاف” بدلاً من أن تحمي اليوناميد نفسها والآخرين فهي في نفسها تحتاج لحماية”.

واكد السيسى أن الاعتداء على أصحاب المصلحة يمثل عدواناً صارخاً على مواثيق الأمم المتحدة وحجز الأبرياء كرهائن وهو عمل تخريبي بكل المقاييس يهدف إلى الحيلولة دون قيام مؤتمر النازحين بإرسال إشارات سالبة إلى مؤتمر المانحين بالدوحة.

وأشار السيسي إلى أن تعطيل التنمية واحتجاز العاملين في مشاريعها واختطاف مركباتها وآلياتها أمر مرفوض يستحق أشد عبارات التنديد من المؤتمرين وليس مقبولاً أن نتحدث عن التخلف والتهميش ويقوم البعض باحتجاز من يعمل في مشاريع التنمية.

و ادان نائب الرئيس الحاج آدم يوسف موقف اليوناميد ازاء الدفاع عن نفسها وا لمدنيين. وقال لدى مخاطبته الجلسة الافتتاحية لمؤتمر العودة الطوعية وإعادة التوطين إن قضية دارفور لن تحل إلا عبر أبنائها. وأكد التزام الدولة بدعم اتفاق الدوحة وإنفاذ كل بنود الاتفاقية، مشيداً بجهود السلطة الإقليمية في بسط الأمن والاستقرار بالإقليم.

واشاد بجهود القوات المسلحة والقوات السودانية والنظامية الأخرى لحفظهم أمن الإقليم، واعداً بإكمال العمل في طريق الإنقاذ الغربي الحيوي بدارفور بنهاية هذا العام.

وقال ممثل النازحين العمدة صلاح إن النازحين متمسكين بالعودة الطوعية إلي ديارهم والتعويضات الفردية والجماعية ورفض في الوقت نفسه أعادة التوطين وحمل بعثة يوناميد حادثة اختطاف النازحين عشية المؤتمر برفقة قوة من البعثة و حث السلطات على التدخل لوقف ما أسماه العبث الأمني بالمخيمات.

(ST)

Leave a Reply

Your email address will not be published.