Tuesday , 21 May - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

منبر السلام العادل يهاجم وثيقة “الفجر الجديد” والبرلمان يفقد الأمل في المعارضة

الخرطوم 16 يناير 2013 – وجه رئيس حزب منير السلام العادل الطيب مصطفي انتقادات حادة الى القيادات والأحزاب الموقعة علي وثيقة “الفجرالجديد ” وقال ان حزبه نجح في اقناع بعض لأحزاب الموقعة بالتبرؤ من الوثيقة خاصة وان توقيعها كان دون علم ورضى قوى الداخل.

وذلك في الوقتالذي انتقد فيه رئيس البرلمان السوداني المعارضة السودانية لتحالفها مع الحركات المسلحة وقال ان لا أمل فيها.

واعتبر مصطفي ميثاق “الفجر الجديد” ليس سوى استنساخ لدستور الحركة الشعبية وحركة تحرير السودان لاشتمالها علي بنود تدعو الي ازاحه اللغة العربية والدين الاسلامي عن المجتمع السودانى.

وقال في ندوه بعنوان “تداعيات ميثاق الفجر الجديد” اقامها الاتحاد العام للطلاب السودانيين أمس “ان الحزب الشيوعي الذي يعتبر المخطط الاول لهذه الوثيقة ضل الطريق عقب زوال منهجة في الدول الشيوعية الكبري مشددا علي عدم “سماحهم بتكرار تجربه اتفاقية نيفاشا واستنساخها وقال ان قيادات الجبهة الثورية لا يملكون تكتيك لنواياهم الحقيقية.

وأضاف الطيب ” اذا كنا نعلم ان البديل لهذه الحكومة لن يكون الا مشروع الجبهة الثورية لكنا اول من خرج عليها مطالبا قطاعات الشعب السوداني ومنسوبي حزبه الي وضع استراتيجية والاتفاق حول ملامحها لاجهاض مخططات الجبهة الثورية”.

وكان مساعد الرئيس السوداني ونائب رئيس حزب المؤتمر الوطني الحاكم نافع على نافع قد عقدا مؤتمرا صحفيا اتهم فيه السفارة الامريكية في كمبالا بتمويل الاجتماع الذي عقد في كمبالا لاقرار الوثيقة التي قال انها تهدف لاقامة نظام علماني بينما اتهم القيادي في الحزب ووزير الدولة برئاسة الجمهورية أمين حسن عمر الحزب الشيوعي بإعداد الاتفاق.

رئيس البرلمان السوداني : لا امل فى المعارضة

الى ذلك وقت هاجم فيه رئيس البرلمان احمد ابراهيم الطاهر الاحزاب المعارضة ووصفها بالأصبع القذر لمحاولات احتلال الوطن وأكد ان تلك الاحزاب لا امل فيها .

وقال الطاهر لدي مخاطبته اللقاء الشبابي الوطني الذي نظمه الاتحاد الوطني للشباب السوداني بالبرلمان امس ان الكرت الاجنبي الذي تراهن عليه القوي السياسية المعارضة في خطر عظيم وأضاف “من يريد ان يتبوأ مقعدا ببلده فليذهب للشعب”.

واكد ان من يستندون الي الغرب يستندون علي الهاوية مؤكدا بان الغرب اقترب من الانهيار وانقلب علي مفهوم الديمقراطية والحرية ودعا الطاهر شباب الاحزاب السياسية لتهيئة انفسهم لخوض الانتخابات القادمة وتقدم الصفوف خلال المرحلة القادمة.

وأضاف”نحنا نجمنا خفت وسنكون بالصفوف الخلفية”.

وفيما طالب ممثلو شباب حزب الامة المؤتمر الوطني بعدم استخدام نفوذه بالدعاية الانتخابية اكد الطاهر بان حزبه سيقبل بخيار الشعب وقال ان كل من يحاول فرض الارادة علي الشعب بالبندقية والتمرد سيكون مصيره الفشل.

دعا ممثلو شباب الاحزاب السياسية للتصدي لمن وصفوهم بالخوارج داخل الاحزاب السياسية وفيما اكدوا رفضهم لميثاق الفجر الجديد طالبوا بإسقاط شهادة المواطنة عن الموقعين في الاتفاق.

Leave a Reply

Your email address will not be published.