Saturday , 13 July - 2024

سودان تربيون

أخبار السودان وتقارير حصرية لحظة بلحظة

الخرطوم والقاهرة يتبادلان الافراج عن محتجزين

الخرطوم 18 سبتمبر 2012 – أفرجت السلطات السودانية امس الاثنين عن 15 صيادا مصريا كانوا محتجزين بميناء «أوسيف» بولاية البحر الأحمر السودانية، بعد دخولهم المياه الإقليمية السودانية دون تصريح.

صورة ارشيفية: الرئيس المصري محمد مرسي (يمين) و وزير الخارجية السوداني علي كرتي
صورة ارشيفية: الرئيس المصري محمد مرسي (يمين) و وزير الخارجية السوداني علي كرتي
وقال المتحدث باسم القوات المسلحة السودانية، العقيد الصوارمي خالد سعد، ان الصيادين اوقفوا منذ 20 أغسطس الماضي، وتم إطلاق سراحهم، اعتبارا لما قامت به السلطات المصرية من إطلاق سراح السودانيين الذين كانوا عبروا الحدود المصرية أثناء بحثهم عن الذهب.

وكانت السلطات المصرية امس أفرجت عن 112 سوادنيا من الباحثين عن الذهب، تم القبض عليهم، بعد تخطيهم للحدود المصرية السودانية، وغادروا القاهرة على متن طائرة مصرية خاصة، أقلعت في نفس التوقيت مع طائرة الرئيس السوداني عمر البشير، الذي غادر القاهرة بعد زيارة استمرت يومين.

وكانت القوات البحرية السودانية، القت القبض على32 صيادا مصريا، دخلوا المياه الإقليمية دون إذن، وتكسرت سفينتهم التي تسمى «العميرية يس»، وتفرقوا في ثلاث جزر، فأرسلت قوات البحرية قوارب أنقذتهم وتم إطلاق سراحهم في نفس اليوم.

الى ذلك اعلن وزير الخارجية السودانى علي كرتي قبول القيادة المصرية بعرض السودان القاضي بان تكون حلايب منطقة تكامل بين البلدين، وقال بان حوار يجري حول كيفية جعل المنطقة منطقة تكامل وليس نزاع و ان القيادة فى البلدين دفعت باكمال الملف فى القريب العاجل قبل انعقاد اجتماعات اللجنة العليا المشتركة بين البلدين.

وقال كرتي فى تصريحات صحفية عقب عودة الرئيس عمر البشير من مصر أمس ان ان الزيارة اعطت دفعة قوية للعلاقة بين البلدين، واضاف بان هنالك تباطوا فى بعض الملفات الا ان التوجيهات الواضحة للوزراء والمسئولين فى البلدين ستنطلق بالعلاقة بين الجانبين باعتبار ان ما يعيق العلاقة تمت ازالته تماما، في اشارة لنطام الرئيس المصري السابق حسني مبارك.

و أكد كرتي توقيع رئيس الوزراء المصري خلال زيارته للبلاد الخميس القادم لاتفاقية لفتح المعابر والمنافذ الامر الذي يعمل على تيسير التجارة وحركة المستثمرين بين البلدين بجانب توصلهم لاتفاق على توصيل الكهرباء بين البلدين قبل نهاية العام الجاري والذي يوفر فائض من الكهرباء يقدر بحوالي 50 الى 100 ميقاواط.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *